الخبر وما وراء الخبر

السياسي الأعلى: اليمن موحد جغرافيا واجتماعيا وثرواته ملكٌ لأبنائه

12

أكد المجلس السياسي الأعلى، في اجتماعه اليوم برئاسة فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس، على وحدة اليمن الجغرافية والاجتماعية، وسيادته على ثرواته.

واطّلع الاجتماع على ما يقوم به العدوان ومرتزقته من عبث بإنجازات ومكتسبات الشعب اليمني ونهب ثرواته.. محمّلا كل من يعرّض اليمن أو ثرواته للخطر، المسؤولية الناجمة عن ذلك، سواء كان أطرافا أو شركات أو دولا أو تحالفات.

وأشار إلى أن عائدات اليمن من النفط وحدها تكفي لصرف المرتبات لجميع موظفي الدولة، وأن العدوان ومرتزقته يتحمّلون مسؤولية العبث بهذه الثروة والتفريط فيها، كما يتحمّلون مسؤولية عدم صرف مرتبات موظّفي الدولة.

وأكد أن ثروات اليمن، المتمثلة في الغاز وغيره، ينبغي أن تسهم في البنية التحتية، وفي تقديم الخدمات للمواطنين في الوقت الحالي.

واستعرض الاجتماع الجهود الحكومية، التي تُبذل في مجالات التنمية، ومعالجة الأضرار الناجمة عن الأمطار والسيول التي تشهدها بلادنا.. منوها بدور التعاونيات والمشاركات المجتمعية، وأهميتها في هذه المرحلة.

إلى ذلك، ثمّن الاجتماع العروض العسكرية الواسعة، التي تشهدها الجمهورية اليمنية، بمناسبة تخرج عدد من الدفع العسكرية المتخصصة، التي ستمثل رافدا مهما لقوة اليمن وصموده وحمايته من أطماع الغزاة.. مشيدا بالجهود المباركة التي بُذلت في هذا السياق.

هذا، وقد استعرض الاجتماع عددا من القضايا المدرجة في جدول أعماله، واتخذ إزاءها القرارات المناسبة.