الخبر وما وراء الخبر

جامعة صنعاء تتقدّم 159 مرتبة ضمن قائمة مؤشر التصنيف العالمي للجامعات..وتحتل المرتبة الاولى محليا

10

تقدّمت جامعة صنعاء 159 مرتبة في قائمة تصنيف “ويبوميتركس” العالمي للجامعات، الصادر عن المجلس العالي للبحث العلمي في إسبانيا للعام 2022م.

وأظهرت نتائج التصنيف تقدّم جامعة صنعاء من المرتبة 4430 إلى المرتبة 4271 عالمياً، من بين أكثر من ٣٠ ألف جامعة حول العالم، وحصلت الجامعة على المرتبة الأولى محلياً و222 عربياً.
وسبق لجامعة صنعاء أن تقدّمت 461 مرتبة وفقاً لتصنيف 2021م، حيث تقدّمت من المرتبة ٤٧٧٢ إلى المرتبة ٤٣١١ عالمياً.

ويهتم موقع “الويبوميتركس” بتصنيف الجامعات وفقاً لأنشطتها وأبحاثها المنشورة على شبكة الإنترنت، ومدى انتشار أعمالها رقمياً على الإنترنت، وتميّز البحث العلمي المنشور لباحثيها وكوادرها، بهدف تحسين وجودة التعليم العالي والبحث العلمي، وتشجيع نشر المقالات العلمية المحكمة بطريقة الوصل المفتوح.

ويعتبر التصنيف مؤشراً إلى التزام الجامعات بالاستفادة من الإنترنت لعرض ما لديها، ويعتمد على قياس أداء الجامعات من خلال مواقعها الإلكترونية ضمن معايير “الحجم، ومخرجات البحث، والأثر”.

وفي هذا الصدد، أوضح رئيس جامعة صنعاء الدكتور القاسم عباس، أن التصنيف جاء نتيجة لجهود إدارة الجامعة ممثلة بكادرها الأكاديمي والإداري في إظهار صورتها الحقيقية على موقعها الإلكتروني، والسعي لإدراج مؤشرات الجامعة على موقعها الإلكتروني، للحصول على مراكز متقدمة في قائمة التصنيف العالمي.

ولفت إلى أن الجامعة حققت عددا من الإنجازات على الصعيد الإكاديمي والتعليمي، وفي مقدمتها إنجازها لأول مرة منذ إنشائها توصيف المقررات والبرامج الدراسية المواكبة لسوق العمل، وعمل تقييم ذاتي لكافة برامج الجامعة وأتمتة عدد من الأنشطة والخدمات الإدارية والأكاديمية والإدارية، وتحديث موقع الجامعة وعمل تطبيق للجامعة لمد جسور التواصل بين الجامعة وطلابها، وتمكين الطالب بالاتصال بالجامعة بكل سهولة من أي مكان.

يذكر ان ترتيب جامعة صنعاء كان في العام 2018 بالمرتبة 5413، لتتقدم خلال أربع سنوات 1142 مرتبة عالمية، وذلك بفضل التغييرات والتطورات التي شهدتها الجامعة خلال السنوات السابقة، واعتمادها على أفضل الممارسات التعليمية والأكاديمية، ودعم وتشجيع البحث العلمي.