الخبر وما وراء الخبر

ندوه ثقافية تعبوية بمغرب عنس لإحياء ذكرى عاشوراء

4

نظم اليوم أبناء منطقة الشعيبة بمديرية مغرب عنس محافظة ذمار ندوة ثقافية تعبوية لإحياء ذكرى عاشوراء تحت شعار «هيهات منا الذلة»

وخلال الندوه التي حضرها عضو مجلس الشورى حسن عبد الرزاق أشار مدير مكتب محافظ محافظة ذمار الشيخ عبدالله الجراشي إلى أن عاشوراء ذكرى مؤلمة في تاريخ الإنسانية لإنها جسدت معاني الحرية والصمود والجهاد لمواجهة الانحراف والضلال والطغيان اليزيدي..مشيدا” بمواقف أبناء المنطقة وتضحياتهم في الدفاع عن الوطن .

بدوره اوضح مدير مديرية مغرب عنس علي الكبسي إن مواقف وشجاعة وثورة الامام الحسين عليه السلام في مواجهة الظلم والطغيان اليزيدي تتجسد اليوم في صبر وصمود اليمنيين وثباتهم في مواجهة تحالف العدوان الامريكي السعودي الغاشم..موجها” الجميع إلى إستشعار المسؤوليه والحشد لرفد الشباب بمعسكرات التدريب .

ودعا الكبسي أولياء المغرر بهم الذين بصف العدوان من أبناء المنطقة والمديرية الى إستغلال الهدنه وتوجيهات القياده الثورية والمجلس السياسي الأعلى للتواصل والتنسيق مع أبنائهم للعوده إلى حظن الوطن.. مؤكدا” بتسهيل عودتهم إلى أسرهم وعوائلهم وتقديم لهم الضمانات بعدم استجوابهم ومسائلتهم .

فيما أشار مسؤول التعبئة العامة بالمديرية حميد الموشكي إلى أن إحياء ذكرى استشهاد الامام الحسين عليه السلام يعزز قيم ومبادئ الحرية والتضحية لتصحيح واقع الأمه للتحرر من قوى الطغيان والاستكبار المتمثل بامريكا وادواتها كالنظام السعودي والاماراتي.. لافتا” إلى أن ذكرى عاشوراء ستظل محفوره في وجدان أبناء الأمة بإعتبارها جريمة العصر والتاريخ.

وأكد الموشكي أهمية إستلهام الدورس والعبر من ذكرى عاشوراء وجعلها نموذجا” في الفداء والتضحية والصمود لمواجهة يزيدين العصر.. حاثا” الجميع إلى جعل من ثورة الامام الحسين عليه السلام منطلقا” للتعبئة والحشد لرفد الجبهات ومعسكرات التدريب بالمال والرجال.

بدوره أكدا الشيخ محمد القطريفي والشيخ محمد الحشيبري إن ماتعرض له الشعب اليمني من جرائم وحشية وظلم وطغيان خلال ثمان سنوات يعتبر امتداد لما حصل للإمام الحسين عليه السلام في ذلك العصر.. داعيين الى السير على خطى سبط الرسول الاعظم والدفع بالشباب لرفد الجبهات ومعسكرات التدريب.

تخللت الندوه كلمات وقصائد شعرية أكدت في مجملها على ضرورة الاقتداء بنهج الامام الحسين عليه السلام والتمسك بإعلام الهدى في كل زمان لمواجهة الطغاة والمستكبرين.

حضر الندوه عدد من اعضاء السلطة المحلية والتنفيذية والاشرافية ومشائخ وشخصيات اجتماعية من أبناء المنطقه.