الخبر وما وراء الخبر

النخالة: العدو بدأ العدوان وعليه أن يترقب ردنا وستكون تل أبيب تحت قائمة صواريخ المقاومة

2

أعطى زياد النخالة الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي اليوم الجمعة، أمرا ميدانيا لكافة عناصر سرايا القدس الجناح العسكري للحركة بالتصرف والبدء بالرد على جريمة الاحتلال الصهيوني في غزة.

وقال النخالة في تصريح مقتضب لوسائل إعلام: “إنه لا خطوط حمراء في المعركة، وستكون “تل أبيب” تحت قائمة صواريخ المقاومة.”

وأضاف “هذا يوم للقتال وللنصر، العدو بدأ العدوان وعليه أن يترقب ردنا، واليوم اختبار للمقاومة الفلسطينية وصمودها، وسيثبت مقاتلونا أنهم على قدر المسؤولية في مواجهة الصلف الصهيوني”.

وأكد أن المقاومة لن تتراجع وستبذل الدماء في هذه المعركة ولن تتردد ، وهذا أمر ميداني لكافة عناصرنا بالتصرف حسب الخطة الموضوعة، موضحاً ” نحن لا نتحدث عن وساطة والقتال قد بدأ “.

وشدد القائد النخالة على أنه لا حسابات للخسائر ولكن نتحدث عن ثوابت وقدرة شعبنا على الاستمرار، موضحاً على أن هذه الحرب ليست الاولى ولا الأخيرة.

كما أكّد أنّ “سرايا القدس” ستكون مع كل فصائل المقاومة موحدة في مواجهة العدوان.

وتوجه النخالة بالقول: “رسالتي إلى كل المقاومين في فلسطين أن علينا أن نقاتل على قلب رجل واحد”، مشدداً أنّ على العدو الذي بدأ العدوان أن يتحمل المسؤولية كاملة.