الخبر وما وراء الخبر

وزير الدفاع يحذر تحالف العدوان من الاستمرار في حربه على الشعب اليمني

5

أكد وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، أن القوات المسلحة اليمنية تمتلك اليوم أكثر من أي وقت مضى كل عوامل القوة التسليحية الاستراتيجية الرادعة وتمضي في سباق مع الزمن لمواجهة كل التحديات والمخاطر.

وحذر اللواء العاطفي خلال زيارته لجبهات محور المرازيق بمحافظة الجوف، تحالف العدوان من استمراره في حربه وعدوانه الغاشم على الشعب اليمني.. مؤكدا أنه إذا ظل الأعداء يسيرون في هذا الطريق مجهول النهاية، فسيكونوا هم المهزومين وسيذهبون حتما إلى مزبلة التاريخ.

وخاطب وزير الدفاع المرابطين في جبهات العلم وحويشان والنضود والشهلاء والدحيضة قائلا ” أنتم أيها الأبطال الميامين بمرابطتكم في هذه المواقع العسكرية إنما تؤكدون أن الجغرافية اليمنية حرة وعصية على الأطماع والاحتلال، وأن كل ذرة رمل من هذه الأرض هي أمانة في أعناقنا كقوات مسلحة ومجاهدين، وأن أي أياد تمتد إليها سوف تقطع”.. مؤكدا أن الوقت الذي كان يظن فيه العدو السعودي أن الجوف أراض تابعة له قد ولى إلى غير رجعة.

وأضاف” الذي أعاد الجوف إلى الجغرافية اليمنية قادر على استعادة جميع أراضي الجمهورية اليمنية، وانه لا قبول ولا نقاش حول سلامة السيادة الوطنية على كل الجغرافيا اليمنية دون انتقاص”.

وأكد اللواء العاطفي، أن من أبرز عوامل الانتصارات في ميادين المواجهة عندما توجد قيادة مخلصة معتزة بالانتماء لهويتها الدينية والوطنية.

ووجه الشكر لأبناء محافظتي الجوف ومأرب الذين وقفوا في صف الوطن وإلى جانب الشعب اليمني في الدفاع عن سيادته واستقلاله.

وقال ” إذا كان هناك بعض الأشخاص من هاتين المحافظتين يقفون إلى جانب المطبعين مع الكيان الصهيوني، فإن عليهم أن يعيدوا حساباتهم ويلقوا من على عاتقهم الارتهان المذل ويعودوا إلى هويتهم اليمنية”.

فيما عبرت كلمة المرابطين في جبهات محور المرازيق عن الاعتزاز بزيارة وزير الدفاع إلى المواقع الأمامية والتي تدل على اهتمام القيادة الثورية والعسكرية العليا بأوضاع المرابطين في جبهات مواجهة العدوان ومرتزقته.

وأكدت أن المرابطين في محور المرازيق على أهبة الاستعداد لتنفيذ المهام القتالية والتدريبية المسندة اليهم بروح معنوية عالية وبمهارة وكفاءة غير مسبوقة، وهي نتاج لخبرات قتالية تراكمية لا يمتلكها أعداء اليمن، ولم تصل إلى مستوياتها التكتيكية الهجومية في المعارك الجبلية والصحراوية أرقى جيوش العالم.

رافق وزير الدفاع، مساعد قائد المنطقة السادسة العميد جابر أبو مهدي، وقائد قطاع المرازيق قائد اللواء 171 العميد محمد النصرة، وقائد اللواء 143 العميد محمد شطير، وقائد لواء الشهيد طه أرحب العميد أمين الأسدي، وقائد لواء الشهيد حميد أرحب العميد عباس قمبور، وعدد من قادة الكتائب.