الخبر وما وراء الخبر

وزارة الخدمة المدنية: جريمة آل سعود بتدنيس المشاعر المقدسة خذلان للقضية المركزية وتطبيع مباشر مع العدو

2

أدانت وزارة الخدمة المدنية والتأمينات، بشدة سماح النظام السعودي لمراسل قناة صهيونية بالدخول والتجول في الأماكن والمشاعر المقدسة في مكة المكرمة.

وأشارت وزارة الخدمة المدنية في بيان ، إلى أن السلطات السعودية منحت للصحفي الصهيوني تصاريح أمنية سهلت دخوله وتجوله بحرية بين الحجاج في المشاعر المقدسة بمكة وجبل عرفات وغيرها من الأماكن، في إساءة متعمدة واستخفاف صريح بمشاعر المسلمين.

واعتبرت هذه الواقعة امتداداً للمواقف الخيانية للأنظمة العميلة، وما تقوم به من تطبيع مباشر وصريح مع كيان العدو الصهيوني في مقابل خذلانها للشعب الفلسطيني وقضية المسلمين المركزية.

وأوضح بيان وزارة الخدمة أنه في الوقت الذي يمنع فيه النظام السعودي المسلمين من أداء فريضة الحج من خلال تعقيد الإجراءات وفرض غرامات باهظة على الراغبين دخول المشاعر المقدسة لأداء الحج، يعمل على تسهيل دخول الصهاينة إلى مكة والمدينة، في دليل واضح على تبعيته لقوى الهيمنة الأمريكية الصهيونية وأنه بات أداة لتنفيذ مخططاتهم ضد الإسلام.

ودعا البيان شعوب الأمة الإسلامية إلى الوقوف صفاً واحداً في مواجهة مخططات النظام السعودي وحماية المقدسات بكل الوسائل الممكنة .. مؤكداً أن النظام السعودي لم يعد جديراً بإدارة المقدسات الإسلامية باعتبارها ملكاً لكل المسلمين.