الخبر وما وراء الخبر

المنطقة العسكرية الخامسة تُحيي ذكرى الولاية بفعالية خطابية وثقافية

19

نظمّت المنطقة العسكرية الخامسة اليوم السبت ، فعالية خطابية وثقافية بذكرى يوم الولاية.

وفي الفعالية أشار محافظ الحديدة محمد عياش قحيم، إلى أهمية إحياء ذكرى يوم الولاية والتحشيد للفعالية المركزية والفعاليات المصاحبة لها.

وأوضح أن الذكرى تأتي لتذكير الأمة بمكانة الإمام علي كرّم الله وجهه الذي مثل أنموذجاً إيمانياً نظراً لما أُختِص به من مناقب تؤهله لتولي شأن الأمة ومواصلة النهج الذي مضى عليه المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم.

ولفت قحيم إلى دلالات إحياء ذكرى الولاية في استلهام الدروس والعبر من سيرة الإمام علي عليه السلام ومواقفه والمضي على نهجه .. داعياً إلى المشاركة الواسعة في إحياء الذكرى، بما يعكس مكانة الإمام علي رضي الله عنه.

فيما أشار وكيل أول المحافظة أحمد البشري، إلى أهمية إحياء ذكرى يوم الولاية التي حث على إحيائها الشهيد القائد بالتزامن مع فريضة الحج لتوحيد لله وتعظيم شأنه والبراءة من الأعداء.

وبين أن تولي أبناء اليمن للإمام علي كان سبباً للنصرة والعزة والتمكين .. لافتاً إلى ارتباط أبناء اليمن بالإمام علي كرّم الله وجهه، حصن أهل اليمن من تولي اليهود والنصارى.

بدوره أشار مسؤول متابعة الوحدات العسكرية بشعبة التوجيه المعنوي بالمنطقة العقيد حسين الشميري، إلى أن إحياء الذكرى تأتي لعظِم مكانتها عند الله.

وقال” الغدير وحديث الغدير وثقافته هو الحل الوحيد لواقع الأمة، كونها تعد من أهم الأمور التي توّج بها الرسول الكريم صلى الله عليه وآله وسلم رسالته للأمة”.

وتطرق الشميري إلى ما تمر به الأمة من واقع التفريط في أمر الولاية، ما أدى لضياعها وتولى أمرها اليهود والنصارى .. مؤكداً أن التخلي عن أمر الولاية مثل منزلقاً خطيراً عن مسار الهداية في ولاية الأمر.

تخللت الفعالية قصيدة للشاعر أسد باشا وأنشودة لفرقة الشهيد صالح الصماد.