الخبر وما وراء الخبر

قرداحي: لا يوجد إنسان عاقل يصدق أن أزمة لبنان مع دول الخليج هي بسببي

6

قال وزير الإعلام اللبناني السابق، جورج قرداحي، إنه لا يوجد إنسان عاقل يصدق أن أزمة لبنان مع الخليج هي بسببي أنا.

جاء ذلك في لقاء متلفز لقرداحي عبر “تلفزيون لبنان” حول أسباب استقالته على خلفية الأزمة مع بعض دول الخليج، جراء تصريحات سابقة له حول حرب اليمن.

وتساءل قرداحي.. “هل من إنسان عاقل يصدق أن أزمة لبنان مع الخليج هي بسببي أنا”؟.. وفقاً للوكالة الوطنية للإعلام.

وأضاف: “أنا استقلت بسبب الضغوط الموجودة وخصوصا اللبنانيين الموجودين في دول الخليج”.

وعن انفجار مرفأ بيروت، قال قرداحي: إن “هناك شيء يعرقل العدالة في تحقيق تفجير المرفأ ولن نصل إلى الحقيقة في المستقبل القريب”.

وأشار إلى أنه استبشر خيرا بـ”نواب التغيير كالنقيب ملحم خلف وإلياس جرادي وأرى فيهم دما جديدا والأهم أن يكونوا متحدين”.

ودعا قرداحي، إلى “طاولة مستديرة للتحاور فيها في إعادة إحياء الوطن”، وشدد على أن “الجميع مسؤول عن الهاوية التي وصلت إليها البلاد”.. متمنيا على “رئيس الجمهورية المقبل أن يدعو إلى طاولة حوار للقيام بهذا البلد”.

وعن المسيّرات الثلاث التي أطلقها حزب الله باتجاه حقل كاريش، اعتبر أنها “مصدر قوة للبنان، والرسالة من المسيّرات السلميّة وصلت فالعدو أسقطها بصعوبة في وقت كانت قد صوّرت محيط حقل كاريش وأصبحت الداتا لدينا”.

ولفت إلى أن “المسيرات رسالة موجهة فقط للعدو الصهيوني ولا دخل لاجتماع العرب وليست ابنة ساعتها”.. داعيا إلى “ترك البيانات لرئيس الجمهورية ليعلن هو موقف لبنان بموضوع الحدود البحرية”.

وقال: “المسيّرات لم تربك العدو الصهيوني ولا الأمريكان”.. مضيفا: “القول إن المقاومة تغطي المافيا هذا كلام كبير”.

وكشف عن أنه “ستتم انتخابات رئاسة الجمهورية في موعدها”.. مؤكداً أن “من ضغط لإجراء الانتخابات النيابية في موعدها سيضغط لإجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها وهذه معلومات وليست انطباعات، سيكون هناك تسلم وتسليم في رئاسة الجمهورية”.

وأعلن قرداحي أن “مرشحه للرئاسة هو سليمان فرنجية”، وقال: “هذا الرجل أكن له كل المحبة والاحترام وأرى فيه الشخص الأنسب لهذه الظروف وهو منفتح على الجميع”.

واختتم بالقول: “نتمنى أن يكون العهد الجديد منقذاً للبنان ليتغير هذا المسار الانحداري”.