الخبر وما وراء الخبر

ذمار.. إنهاء قضية قتل في ذي ماجد

34

نجحت جهود قبلية ورسمية، اليوم الاثنين، قادها محافظ ذمار محمد ناصر البخيتي وشخصيات اجتماعية في إنهاء قضية قتل في ذي ماجد بمديرية ذمار استمرت عامين.

وخلال الصلح القبلي، أعلن والد المجني عليه، كمال محمد أحمد علوان العفو عن الجاني غالب علي حسين جناح لوجه الله تعالى وتشريفاً للحاضرين.

وأشاد المحافظ البخيتي، بموقف أولياء الدم في التسامح والعفو عن الجاني لوجه الله تعالى، استجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في إصلاح ذات البين، منوهاً بجهود كل من ساهم في إنهاء القضية وإغلاق ملفها.

وأكد أهمية الحفاظ على التقاليد الحميدة في إصلاح ذات البين، والتعاون لحل القضايا المجتمعية بطرق سلمية وأخوية.

ودعا محافظ ذمار إلى الاقتداء بهذه المواقف والتسامي عن الجراح والعفو إرضاءً لله تعالى، حاثاً على تعزيز التآخي وتوحيد الصفوف وحشد الجهود الرسمية والمجتمعية والقبلية لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.