الخبر وما وراء الخبر

نائب رئيس الوزراء الرويشان: الحفاظ على حرم مطار صنعاء الدولي مسؤولية جماعية

4

أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الأمن والدفاع رئيس اللجنة الفنية الرئيسية للمحافظة على حرم وأراضي مطار صنعاء الفريق جلال الرويشان، أهمية التعاون وتكثيف الجهود للحفاظ على أراضي وحرم مطار صنعاء الدولي.

وقال الفريق الرويشان في اجتماع للجنة الفنية الرئيسية للمحافظة على أراضي وحرم مطار صنعاء الدولي اليوم الثلاثاء ،” علينا مسؤولية في اللجنة الفنية يجب إتمامها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لمنع الاستحداثات والبناء العشوائي على أراضي وحرم المطار”.

وأوضح أن مطار صنعاء الدولي، يقدم خدمات إنسانية وملاحية جوية لكافة أبناء الشعب اليمني .. مشيراً إلى أن استحداثات البناء العشوائي وارتفاعها بحرم المطار مخالفة قانونية يجب منعها وإزالتها لما فيه المصلحة العامة ومطار صنعاء بشكل خاص.

ولفت إلى أن اللجنة الفنية الرئيسية تعمل على عدة مسارات عبر اللجان الفرعية الأربع التي تم تشكيلها في أول اجتماع للجنة .. حاثاً اللجان على العمل بمهنية وفقاً للقوانين والتشريعات التي تلزم الجميع تنفيذها بهدف الحفاظ على حرم وأراضي المطار.

وأضاف” بعد إعلان الهدنه الانسانية وتمديدها أصبح العالم، مركز على مطار صنعاء وبالتالي يجب حل مشاكل حرم وأراضي المطار والحفاظ على جهوزيته”.

كما أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الأمن والدفاع، اهتمام رئيس المجلس السياسي الأعلى بمطار صنعاء الدولي وتوجيهاته المستمرة في حل الإشكاليات الخاصة بحرم وأراضي المطار.

بدوره أكد وزير النقل نائب رئيس اللجنة الفنية الرئيسية عبدالوهاب الدرة، الحرص على إيقاف ومنع الاستحداثات والبناء العشوائي في حرم وأراضي مطار صنعاء الدولي لما له من تأثير على عمل المطار في الملاحة الجوية.

وقال” مطار صنعاء الدولي يخضع لشروط ومتطلبات دولية من منظمة الطيران المدني الدولي الإيكاو لممارسة نشاطه الملاحي بكل مهنية عالية وجهوزية تامة في تقديم خدماته لضمان أمن وسلامة الطيران المدني”.

ولفت الوزير الدرة إلى ضرورة التعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة لمنع أي استحداث أو بناء عشوائي، باعتبار ذلك مخالفة قانونية.

بدوره أكد وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق، استعداد الوزارة العمل بكل ما لديها من إمكانيات وخبرات وكوادر فنية ومهنية لإنجاح عمل اللجنة للمحافظة على أراضي وحرم المطار.

وفي الاجتماع بحضور نائب وزير العدل الدكتور إسماعيل الوزير ومساعد وزير الدفاع لشؤون الموارد البشرية اللواء الركن علي الكحلاني، ورئيس الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني الدكتور هاشم الشامي، استعرض وكيل هيئة الطيران المدني والأرصاد رئيس لجنة تنفيذ السور رائد جبل، تقريراً موجزاً عن تنفيذ أعمال السور من حيث الدراسات الأولية للمواصفات في الجهات الأربع والأطوال المعتمدة والمخطط المعدّل لملحق القرار رقم ” 4 ” والتكلفة التقديرية لبناء السور ونقاط إحداثيات السور الأربع.

ووقفت اللجنة بحضور وكيل وزارة النقل لقطاع النقل الجوي عبدالله العنسي وممثلي وزارة الداخلية وأمانة العاصمة والشرطة الجوية، أمام تقرير لجنة استقبال الشكاوى وما تم اتخاذه بشأن إنجاز خطة عمل اللجنة بالإضافة إلى مناقشة تفعيل أداء لجنتي المخططات ومراقبة العوائق.