الخبر وما وراء الخبر

لقاء موسع لأمناء الزكاة واللجان المجتمعية بالدائرة (205) بمديرية ضوران

39

ناقش لقاء موسع لأمناء الزكاة واللجان المجتمعية بالدائرة (205) بمديرية ضوران بذمار ، تنمية وتحصيل أوعية الموارد الزكوية بالمديرية.

وفي اللقاء أكد مدير عام مكتب الهيئة العامة للزكاة بالمحافظة إبراهيم عبدالرحمن المتوكل، على أهمية الزكاة ودور الأمناء في إقامة هذا الركن العظيم، وتحصيل الموارد الزكوية التي يحصل عليها الفقراء والمساكين، والصفات التى يجب على الأمين أن يتحلى بها.

وشدد على أهمية متابعة وحصر الأوعية الزكوية ، وتكثيف الجهود لضمان تحصيل الموارد.

وأكد على تفعيل وتطوير عمليات التحصيل ومعالجة الصعوبات أولا بأول بما يكفل النهوض بالعمل الزكوي وتحسين الإيرادات، لافتا إلى أهمية تضافر جهود الأمناء واللجان المجتمعية في نشر الوعي الزكوي وتحصيل الزكاة.

فيما أشار مشرف عام الدائرة (205) محمد حسين الخالدي إلى أن المرحلة الراهنة هي مرحلة تصحيح الإختلالات وعلى الأمناء الشعور بحجم المسئولية امام الله كون الزكاة حق من حقوق الله لا يجوز التهاون اوالتقصير فيها وعلى الجميع تصحيح الإختلالات التي تعيق تحصيل الإيرادات الزكوية ٠

من جهته أشار مدير إدارة التوعية والتأهيل هاشم المتوكل بمكتب الهيئة بالمحافظة هاشم المتوكل، إلى أهمية هذه الفريضة الدينية العظيمة التي تم تفعيلهابفضل القيادة الثورية الحكيمة كثمرة من ثمار ثورة 21 سبتمبر، وكيف تم تغييبها خلال العقود الماضية، مستعرضا أبرز المشاريع التي نفذتها الهيئة.

إلى ذلك تم تنفيذ ورشة عمل للأمناء كرست لمناقشة الصعوبات والمعوقات التي تواجه الأمناء، وآلية حصر الأوعية الزكوية.

وتطرق اللقاء إلی الإشكالات المتراكمة في عملية حصر الأوعية وتحصيل الزكاة وسبل معالجتها بتعاون الأمناء واللجان المجتمعية في المديرية.

كما استمع الحاضرون إلى كلمة السيد القائد عبدالملك بدر الدين الحوثي (يحفظه الله) خلال لقائه بوجهاء ومشائخ وأبناء أمانة العاصمة يومنا هذا.

حضر اللقاء مدراء إدارات الموارد الزكوية أحمد الموشكي، والشؤون القانونية علي العنهمي، والتمكين الإقتصادي محمد قطران، ومدير مكتب المدير العام عبدالجليل العنسي، ومدير فرع الهيئة بالمديرية علي محمد المتوكل، ونائب مدير فرع الهيئة بمدينة ذمار أحمد السلامي، ورئيس قسم الإيرادات يحيى الحاج، وعدد من موظفي الزكاة بالمديرية.