الخبر وما وراء الخبر

تكريم 45 أسيرا محررا بمناسبة اختتام دورتهم التأهيلية

18

نظمت شعبة الرعاية الاجتماعية التابعة للدائرة الاجتماعية بوزارة الدفاع – المنطقة العسكرية الرابعة، اليوم ، حفلا تكريميا لعدد 45 أسيرا محررا من أبطال الجيش واللجان الشعبية دفعة ” وإن عدتم عدنا”.

وخلال الفعالية التي حضرها مسئول التعبئة العامة بمحافظة ذمار أحمد حسين الضوراني ، بارك المحافظ محمد ناصر البخيتي ، للأسرى المشاركين اختتام هذه الدورة، مشيرا إلى أن تضحيات الأسرى لا تقل أهمية عن تضحيات الشهداء والجرحى، فهم الذين كانوا يتعرضون للتعذيب والترهيب والضغط النفسي في سجون العدوان ومرتزقته.

وأكد أن الأسرى يستحقون كل الاهتمام والرعاية.. مشيدا بجهود قيادة المنطقة العسكرية الرابعة وشعبة الرعاية الاجتماعية في إقامة الدورات التأهيلية والثقافية وتفعيل دور الأسرى الجهادي ومواجهة العدوان.

وبدوره ، نقل العقيد فرحان الخالدي في كلمة المنطقة العسكرية الرابعة تهاني قيادة للمنطقة للأسرى المحررين، مشيرا إلى جهود قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى في تقديم التنازلات لإطلاق سراح الأسرى.

فيما أكد مسئول شعبة الرعاية الاجتماعية بالمنطقة العسكرية الرابعة العقيد عبداللطيف لقمان أهمية هذه الدورات التأهيلية والثقافية للأسرى المحررين، وتفعيل دورهم في الدفاع عن الوطن ومواجهة العدوان.

من جانبه أشار مسئول التدريب بشعبة الرعاية الاجتماعية إلى أنه تم تأهيل أكثر من 233 أسيرا و 280 جريحا في دورات ثقافية وتأهيلية سابقة .

وفي كلمة المشاركين في الدورة أكد محمد اليفاعي ثبات الأسرى المحررين ومواصلة الصمود في مواجهة العدوان حتى تحقيق النصر .. مثمنا اهتمام القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بالأسرى.

وفي اختتام الفعالية التي تخللها قصيدتان شعرية للشاعر اكرم العنسي وصالح الجوفي وفقرة من البرع الشعبي، كرم المحافظ البخيتي والوكيل عبدالرزاق المشاركين بالدورة بهدايا رمزية.

حضر الفعالية نائب مدير أمن المحافظة العميد محمد الموشكي ومديرا المرور العميد علي الوشلي وصندوق النظافة والتحسين أحمد البناء وعدد من القيادات العسكرية والأمنية.