الخبر وما وراء الخبر

جامعة ذمار تُحيي الذكرى الثانية للدكتور أحمد النهمي

7

أحيت جامعة ذمار اليوم الذكرى الثانية لرحيل فقيد الوطن الدكتور أحمد صالح النهمي عضو مجلس الشورى، رئيس قسم اللغة العربية وأستاذ البلاغة والنقد بكلية الآداب بجامعة ذمار.

وفي الفعالية، أكد عضو المجلس السياسي الأعلى محمد صالح النعيمي، أهمية استحضار المسار العلمي لكوادر الجامعة وتوظيفه في مسار بناء الدولة اليمنية الحديثة.

وبين أن الاحتفاء بذكرى الفقيد الدكتور النهمي من قبل جامعة ذمار يعتبر أنموذجاً راقياً لاهتمام الجامعة بكوادرها وتاريخهم وإرثهم العلمي.

ولفت خلال الفعالية التي حضرها عضوا مجلس الشورى حسن عبدالرزاق ومحمد الفاطمي ورئيس هيئة الشؤون البحرية الدكتور صلاح الوزير، إلى أهمية أن تؤدي الجامعات دورها في مواجهة التحديات ومجابهة الأخطار التي يخوضها الشعب اليمني في ظل العدوان والحصار.

وحث النعيمي على الاهتمام بالتخطيط والمضي بخطى ثابتة لتعزيز جهود التنمية وتجاوز التحديات .. وقال “نستحضر اليوم وفي هذه الفعالية فارساً من فرسان الكلمة والمنطق والدفاع عن الوطن سخر أدبه وقلمه في خدمة الوطن واستنهاض الهمم في سبيل انتصاره”.

وأضاف “علينا ان نكون أوفياء لتضحيات الأبطال في مختلف الجبهات واستنهاض الأدوار للمضي باتجاه تحقيق بناء الدولة التي تليق بالشعب اليمني وتضحياته والسير على نهج الرئيس الشهيد صالح الصماد ومشروعه النهضوي”يد تحمي .. ويد تبني”.

وشدد على أهمية المضي في تعزيز الصمود والثبات والسير في تعزيز جهود البناء والتنمية وفقاً للرؤية الوطنية لبناء الدولة والارتقاء بالعملية التعليمية والتخطيط الاستراتيجي.

بدوره أكد رئيس جامعة ذمار الدكتور طالب طاهر النهاري، أن رحيل الدكتور أحمد صالح النهمي، مثل خسارة للوطن والوسط الأكاديمي بالجامعة لما له من دور وبصمات في كل المهام التي تقلدها وعمل فيها.

وأشار إلى أن الفقيد كان أستاذاً متمكناً في اللغة العربية وتميز بالكثير صفات الخير وإصلاح ذات البين في المجتمع.

بدوره نوه عضو هيئة التدريس بكلية الآداب جامعة ذمار الدكتور نجيب الورافي بدور الجامعة في إحياء ذكرى الفقيد الدكتور أحمد النهمي .. مبيناً أن الكلية والجامعة تستعدان حالياً لنشر الديوان الشعري الأول للفقيد النهمي.

واستعرض الجوانب الفكرية والأكاديمية والوطنية للفقيد وإسهاماته في خدمة العملية الأكاديمية والمعرفة ودعم الجوانب الثقافية، وما اتصف به في عمله الأكاديمي من أمانة وموضوعية، فضلاً عن جمعه بين العمل الأكاديمي والمنهج الشعري.

وأُلقيت كلمة عن عضوي المجلس الأعلى لحزب اتحاد القوى الشعبية زيد الوزير وقاسم الوزير ألقاها بالنيابة عنهما رئيس دائرة الإعلام والعلاقات بالجامعة فؤاد النهاري، استعرضا خلالها المواقف النضالية التي خاضها الدكتور أحمد النهمي وما سجله من مواقف مشرفة خلال مراحل حياته.

من جهته نوه رئيس فرع اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين بمحافظة ذمار عبده علي الحودي بإسهامات الدكتور النهمي في خدمة الشأن الثقافي من خلال شعره وكتاباته ودراساته النقدية .. داعياً إلى الاهتمام بطباعة ما خلفه من نتاج شعري ودراسات نقدية وفكرية.

في حين استعرض نجل الفقيد الدكتور إبراهيم النهمي في كلمة أسرة الفقيد صفات والده ومواقفه وتضحياته وتفانيه وما حمله من معاني إنسانية.

تخلل الحفل قصيدة للشاعر راشد الراشدي عبرت عن مكانة الدكتور النهمي وإسهاماته في الجوانب الأكاديمية والثقافية والاجتماعية والسياسية، وتكريم أسرة الدكتور أحمد النهمي بدرع جامعة ذمار، تقديراً لدوره ومسيرته العلمية.

حضر الفعالية نائبا رئيس جامعة ذمار لشؤون الطلاب الدكتور نصر الحجيلي والشؤون الأكاديمية الدكتور عادل العنسي ورئيس فرع التلاحم القبلي بمدينة ذمار علي نجم الدين.