الخبر وما وراء الخبر

الرئيس المشاط: الإلغاء المتكرر للرحلات الجوية يشكل تنصلاً واضحاً من تحالف العدوان عن مقررات الهدنة

27

ناقش الرئيس مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى، اليوم السبت، مع وزير النقل عبدالوهاب الدرة ونائبه محمد الهاشمي أوضاع قطاع النقل، وميناء الحديدة والصعوبات التي يعاني منها جراء العدوان الأمريكي السعودي والحصار على الشعب اليمني.

وتطرق اللقاء إلى ما يتعرض له المسافرون في الطرقات من قتل ونهب وانتهاكات من قبل تحالف العدوان ومرتزقته وآخرها قتل الطفل أكرم العزعزي، وكذا المواطن خالد عبدالله من أبناء محافظة إب الذي تعرض للابتزاز والقتل من قبل قطاع الطرق في المناطق الواقعة تحت سيطرة العدوان.

وفي اللقاء أكد الرئيس المشاط أن الإلغاء المتكرر للرحلات الجوية المقررة في بنود الهدنة الإنسانية عبر مطار صنعاء الدولي يشكل تنصلاً واضحاً من تحالف العدوان عن مقررات الهدنة.

وقال الرئيس المشاط إن: “الإلغاء المفاجئ للرحلات يحرم المواطنين الاستفادة من هذه الهدنة واعتبارها شبه معدومة”، مشيرًا إلى أهمية فتح الطرقات لتخفيف معاناة المواطنين في محافظة تعز، وفي بقية المحافظات.

من جانبه تطرق وزير النقل إلى ما يتعرض له المواطنون وملاك قاطرات النقل من إشكاليات وعوائق ونهب لممتلكاتهم، وقتل في الطرق الفرعية الترابية جراء قطع العدوان ومرتزقته للطرق الرئيسية المؤهلة للنقل، وهو ما يضاعف تكاليف النقل ويؤدي إلى ارتفاع الأسعار ويفاقم معاناة المواطنين.

وأكد وزير النقل أن فتح الطرق الرئيسية المؤهلة للنقل، سيشكل انفراجة كبيرة للمواطنين ويخفف من معاناتهم.