الخبر وما وراء الخبر

واشنطن تجدد دعمها للانقلاب في فنزويلا

2

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، الأربعاء، دعمه لخوان غوايدو قائد الانقلاب في فنزويلا الذي تعترف به واشنطن “رئيسا بالوكالة”.

ووفق وكالة “فرانس برس” قال البيت الأبيض في بيان إن بايدن “تحدث اليوم مع الرئيس الفنزويلي بالوكالة خوان غوايدو للتأكيد على اعتراف الولايات المتحدة ودعمها للجمعية الوطنية المنتخبة ديموقراطيا في 2015 ولغوايدو كرئيس مؤقت لفنزويلا” حد زعهمه.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب صرح في 2019 أنه لن يعترف بإعادة انتخاب الرئيس نيكولاس مادورو بعد انتخابات حرة شهدتها البلاد، ومن ذاك الحين شهدت فنزويلا حصارا اقتصاديا جائرا تسبب بتردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

وعبر غوايدو عن شكره لدعم الولايات المتحدة، ولأنها “الداعم الرئيسي للمساعدات الإنسانية” في البلاد، حد وصفه.

وأكدت واشنطن الاثنين أنها لم تدع فنزويلا ونيكاراغوا وكوبا لحضور قمة الأميركيتين التي افتتحت في لوس أنجليس بسبب “تحفظات” على الديموقراطية في الدول الثلاث، حد زعمها.

وتفرض واشنطن حظرا اقتصادية على كراكاس في محاولة منها الانقلاب على الرئيس الشرعي نيكولاس وتعيين حكومة عميلة تابعة لها في هذا البلد الغني بالنفط.

وتتعرض فنزويلا لتدخلات أمريكية وغربية في شؤونها الداخلية تهدف لزعزعة استقرارها في محاولة مستميتة من واشنطن لإحياء مخططاتها للهيمنة على هذا البلد الذي يمتلك ثروات نفطية هائلة والانقلاب على رئيسها الشرعي نيكولاس مادورو باستخدام جميع الوسائل بما فيها العنف والفوضى وفرض العقوبات.