الخبر وما وراء الخبر

بلينكن حول عدم محاسبة (إسرائيل) على مقتل أبو عاقلة: أنا آسف مع كل احترامي

3

ردا على سؤال عن سبب عدم مساءلة كيان العدو الصهيوني عن مقتل الصحفية شيرين أبو عاقلة، قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن “أنا آسف، مع كل احترامي، لم يتم التثبت منها بعد”.

وذكرت وكالة “فرانس برس” أن بلينكن سئل أثناء حضوره منتدى لطلاب الصحافة على هامش قمة أميركا اللاتينية في لوس أنجلوس عن سبب “عدم ترتب أي نتائج على الإطلاق” على إسرائيل، الحليف التاريخي للولايات المتحدة، في قضية مقتل أبو عاقلة، مشيرة إلى أن بلينكن أجاب بقوله: “أنا آسف، مع كل احترامي، لم يتم التثبت منها بعد”.

وبلور بلينكن الموقف الأمريكي بقوله: “نحن نتطلع الى تحقيق مستقل وموثوق به، وعندما يحصل هذا التحقيق، سوف نتبع الحقائق حيثما تقودنا، الأمر بهذا الوضوح” حد زعمه.

وكان تحقيق فلسطيني قد توصل إلى خلاصة مفادها “أن شيرين أبو عاقلة قتلت برصاص جندي صهيوني استخدم بندقية قنص، كما نقل تقرير لشبكة “سي أن أن” عن شهود عيان أن شيرين أبو عقلة “استهدفت على ما يبدو بشكل متعمد من قبل القوات الإسرائيلية”.

إلى ذلك، دعا عشرات من أعضاء الكونغرس الديمقراطيين مكتب التحقيقات الفدرالي “إف بي آي” إلى إجراء تحقيق، سعيا للتوصل إلى نتيجة محايدة في مقتلها.