الخبر وما وراء الخبر

الرئيس المشاط: التعاطي الإيجابي مع طلب تمديد الهدنة مراعاة لتخفيف معاناة المواطنين

7

تلقى فخامة المشير الركن مهدي المشاط رئيس المجلس السياسي الأعلى رسالة من المبعوث الأممي إلى اليمن.

وتضمنت الرسالة المطالبة بتمديد الهدنة لمدة شهرين إضافيين، والتأكيد على إيجاد معالجات إنسانية عاجلة وإصلاح ومعالجة التأخير الذي حصل في تنفيذ بنود الهدنة خلال الشهرين الماضيين.

كما تتضمن الرسالة استمرار ذات البنود لشهرين قادمين مع أهمية استثمار فترة التمديد الجديدة للوصول إلى اتفاق واضح وشامل يعالج الملف الإنساني وفي مقدمته الخدمات الأساسية وصرف المرتبات لعموم موظفي الجمهورية.

وكان رئيس المجلس السياسي الأعلى قد تلقى عددا من الرسائل والاتصالات من قيادة العديد من الدول الصديقة والشقيقة التي التمست إتاحة فرصة أخرى للأمم المتحدة ودول العدوان لتعويض ما لم يتم الالتزام به من بنود الهدنة خلال الشهرين الماضيين خاصة ما له علاقة بالملف الإنساني وغيرها من الملفات ذات الصلة.

وقد رحب الرئيس المشاط بالجهود المبذولة والاتصالات التي تمت والتي أكدت على الاهتمام بتجاوز اليمن للعدوان والحصار المفروض عليه.

وشدد على أن قبول المجلس السياسي الأعلى وتعاطيه الإيجابي مع الاتصالات والدعوات التي تمت ومع رسالة المبعوث الأممي لتمديد الهدنة هي من أجل التخفيف من معاناة المواطنين وإتاحة المزيد من الوقت لتحقيق انفراجة حقيقة في فتح الطرق وفي استدامة الرحلات الجوية وانسيابية وصول السفن والالتزام الفعلي ببنود الهدنه وعدم افتعال العراقيل ووقف خروقاتها العسكرية.

وأكد الرئيس المشاط أن كل ذلك سيضل تحت المراقبة والرصد الدقيق خلال الفترة القادمة.