الخبر وما وراء الخبر

اللواء الرزامي: الطرف الآخر مشتت وفاقد للقرار في بند إعادة فتح الطرقات

49

أكد رئيس لجنة صنعاء اللواء الركن يحيى عبدالله الرزامي انه جرى تقديم مبادرات في المناقشات الجارية في العاصمة الأردنية عمان تسهم في رفع كل ما يسبب المعاناة الإنسانية لأبناء اليمن عامة وأبناء تعز خاصة.

وأضاف : طرحنا أفكارا أخرى لفتح الطرق في مارب والضالع تخفف من معاناة أبناء تلك المحافظات الكثير من المتاعب والصعوبات التي سببها العدوان على اليمن

ولفت اللواء الرزامي الى ان لجنة صنعاء لاتزال تنتظر للتقدم في الخطوات الأولية وان يقبل الطرف الآخر فتح الطرقات في المرحلة الأولى ، مؤكدا بان الطرف الاخر معني بإثبات الجدية والعملية و انه فعلا يريد الخير ورفع المعاناة لأبناء تعز وبقية المحافظات اليمنية

وقال : للأسف وفد الطرف الآخر لا يريد أي نقاش لفتح الطرقات الا في مناطق محصورة في مخالفة صريحة لبنود الهدنة التي تنص على تشكيل لجان لفتح طرق في تعز وغيرها من المحافظات

لافتا الى ان الطرف الآخر يعاني من التشتت وعدم وحدة القيادة وعدم امتلاك القرار وهذه بعض الأسباب التي أدت الى تأخره في الحضور للمشاركة وتردده في عدم انتهاز الفرصة والقبول بالأفكار الأولى المنصفة والعادلة لفتح الطرق في تعز ومارب والضالع والبيضاء

وامل اللواء الرزامي في أن يدرك الطرف الاخر ومن يقف خلفهم المسؤولية الإنسانية تجاه شعبنا اليمني الذي يعاني من الحصار والعدوان الظالم وما نتج عنه من آثار كارثية