الخبر وما وراء الخبر

محافظة صعدة تستقبل وفداً من السلطة المحلية ومشايخ ووجهاء إب

33

استقبلت محافظة صعدة اليوم السبت، وفداً من قيادة السلطة المحلية وأعضاء من مجلسي النواب والشورى ومشايخ ووجهاء محافظة إب.

وخلال الاستقبال نوه محافظ صعدة محمد جابر عوض بزيارة أعضاء من مجلسي النواب والشورى ومشايخ ووجهاء ومسؤولي محافظة إب ومدراء المكاتب التنفيذية، ما يعكس الترابط المجتمعي بين أبناء اليمن ويعزز من صمود القبائل اليمنية في مواجهة العدوان.

وأكد أن الزيارة ستسهم في توحيد الصفوف وجمع الكلمة والصف في معركة تحرير الوطن من الغزاة والمحتلين.

فيما أشاد وزير الدولة لشؤون مجلسي النواب والشورى الدكتور علي عبدالله أبو حليقة بحفاوة استقبال محافظة صعدة لقيادات وأعضاء من مجلسي النواب والشورى ومشايخ ووجهاء من إب.

وأكد وقوف أبناء إب إلى جانب الوطن وصمودهم وثباتهم في الدفاع عن اليمن أرضاً وإنساناً .. مبيناً أن اللقاء بقيادة محافظة صعدة والمشايخ والوجهاء والأعيان من أبناء المحافظة، يسهم في تعزيز أواصر الأخوة وتوحيد الجبهة الداخلية لمواجهة الأعداء.

وقال “أتينا إلى صعدة لتعميق الوحدة الوطنية وتوحيد الصفوف بين الشعب اليمني لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته” .. داعياً أبناء اليمن إلى تبادل الزيارات لإرسال رسالة صمود وثبات للعالم، أن اليمنيين بمختلف توجهاتهم الوطنية والسياسية والمجتمعية، كالجسد الواحد في الدفاع عن اليمن وسيادته واستقلاله.

من جانبه أشار محافظ إب عبدالواحد صلاح إلى أن الزيارة لمحافظة صعدة تأتي للاطلاع عن قرب على حجم معاناة أبناء المحافظة والأضرار التي خلفها العدوان على المحافظة.

وأشاد بوفاء وكرم أبناء صعدة وصمودهم ومواقفهم المشرفة التي يشهد لها التاريخ .. لافتاً إلى أن صعدة، هي محافظة الوفاء والصمود والثبات.

وأكد الزائرون من أبناء إب ومعهم رئيس محكمة استئناف المحافظة القاضي محمد الشهاب وعدد من وكلاء المحافظة ومدراء المكاتب التنفيذية، أهمية ترسيخ مبادئ الأخوة وتعزيز التلاحم، لمواجهة مشاريع قوى الاستكبار الهادفة فرض الهيمنة على الشعب اليمني.

شارك في الاستقبال أمين عام محلي محافظة صعدة محمد العماد ووكلاء المحافظة ومدراء المكاتب التنفيذية وعدد من الشخصيات الاجتماعية والثقافية والتربوية والأكاديمية.