الخبر وما وراء الخبر

القائم بأعمال وزارة حقوق الإنسان: السعوديون تلاعبوا بالهدنة ويتلاعبون بملف الأسرى الإنساني

4

قال القائم بأعمال وزارة حقوق الإنسان علي الديلمي إن مسرحية الإفراج عن المحتجزين حصلت بمشاركة الصليب الأحمر وهم مطالبون بتوضيح ما حدث.

وفي مداخلة مع “المسيرة” أكد الديلمي أن السعوديين تلاعبوا بالهدنة ويتلاعبون بملف الأسرى الإنساني.

وأوضح قائلا: “قلقون على الأسرى ولدينا معلومات مؤكدة أنهم يتعرضون للتعذيب والسعودية والإمارات تتحمل المسؤولية”.

وأشار إلى أن تحالف العدوان يستخدم الأمم المتحدة لصالحه، والأمم المتحدة اليوم بحالة بائسة ويجب عليها أن تحافظ على حياديتها واحترامها.

ونوه إلى أن اختطاف المغتربين والادعاء أنهم أسرى حرب هو إشكالية كبرى، ومساهمة الأمم المتحدة بهذه المسرحية أمر مستهجن وعليها أن تحافظ على أبجديات العمل الإنساني.

وبين أن الأمم المتحدة ترحب فقط بما يشكل ضررا على الشعب اليمني ولا تشيد بأي مبادرة من حكومة الإنقاذ الوطني.

ولفت إلى أن عراقيل فتح مطار صنعاء تسبب بها تحالف العدوان وصنعاء تقوم بواجبها والأمم المتحدة تتحمل مسؤولية عرقلة الهدنة.