الخبر وما وراء الخبر

الثوابته للمسيرة: لن نسمح باستفراد العدو بمقدساتنا وشعبنا

3

أكد هاني الثوابتة عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية في مقابلة مع قناة المسيرة الفضائية أن اليوم هو يوم للغضب والتحدي الفلسطيني في وجه كيان العدو الصهيوني وهو تحد للأمة العربية والإسلامية.

وشدد الثوابتة للمسيرة، اليوم الخميس، على ضرورة توفير كل وسائل الدعم والإسناد للشعب الفلسطيني والمقدسيين لمواجهة الاقتحامات ودعم الصمود والثبات حتى تحرير القدس من نير الاحتلال والمستوطنين المجرمين.

وقال إن: العدو يحاول فرض واقع جديد في القدس المحتلة والعمل على تزييف هويتها وتاريخها، ولن ينجح في ذلك.

وأضاف أن: المقاومة الفلسطينية هي في حالة استنفار، وأكدت أن المعركة شاملة في كل فلسطين وهذا المشهد يذكرنا بمعركة سيف القدس ومدى التحام شعبنا خلف المقاومة

وأكد الثوابتة الجهوزية عالية لدى المقاومة، ولن نسمح باستفراد العدو بمقدساتنا وشعبنا وسنواجهه بكل قوة.

وأشار إلى أنه “في كل معركة هناك وساطات دولية وإقليمية، والمطلوب اليوم ليست بيانات الاستنكار والتنديد وعلى المجتمع الدولي أن يتحرك للجم انتهاكات العدو”.

وقال إن: استمرار الانتهاكات سيؤدي إلى التهام المشهد على كل الصعد ويلتحم الشعب الفلسطيني مع مقاومته لمواجهة الاعتداءات الصهيونية.