الخبر وما وراء الخبر

الجهاد الإسلامي تستنكر منع العدو الصهيوني مسيحيي فلسطين من حرية العبادة

2

استنكرت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، استمرار الاحتلال في انتهاكاته بحق المقدسات الإسلامية والمسحية في القدس المحتلة.

واعتبر المتحدث باسم الحركة أ. طارق عزالدين، في بيان صحفي، اليوم السبت، أن العدوان السافر على حرية العبادة وممارسة الشعائر الدينية، مؤكدًا أن العدو بسياسته الإرهابية يستهدف جميع شعبنا بكل أطيافه ومكوناته وينتهك المقدسات الإسلامية والمسيحية.

وقالت الحركة، إن قوات العدو تستمر في انتهاكاتها بحق المقدسات الفلسطينية، الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس المحتلة، والتضييق على المسيحيين الفلسطينيين والحد من حرية حركتهم ومشاركتهم من خلال نصب الحواجز وإغلاق الأبواب المؤدية إلى كنيسة القيامة في مدينة القدس للاحتفال بـ “سبت النور”.

ودعت الحركة، إلى وحدة الشعب الفلسطيني لمواجهة هذا العدوان المستمر، والدفاع عن حق الشعب في العبادة وممارسة حريته في المقدسات، مشددة على أن هذه الممارسات الاحتلالية لن تنال من صمود وعزيمة شعبنا وتمسكه بأرضه والدفاع عنها، والتي ستبقى شامخة تواجه كل التحديات حتى تحرير الأرض وتطهير المقدسات.