الخبر وما وراء الخبر

الداخلية تحتفي بتخرج “دفعة الانتصار السياسي” من المركز التدريبي للشرطة

82

نظم المركز التدريبي العام للشرطة بوزارة الداخلية اليوم الثلاثاء، برعاية اللواء عبدالكريم أميرالدين الحوثي، حفل تخرج الدفعة الأولى بناء تأسيسي “دفعة الانتصار السياسي”.

وفي الحفل، أشار نائب مدير المركز التدريبي العقيد مصطفى الطيب إلى أن تخرج الدفعة الأولى بناء تأسيسي والتي تحمل اسم الانتصار السياسي تيمنا بما تحقق للوطن من انتصار سياسي على أعداء الدين والوطن بفضل الله وحكمة قيادته.

وأكد نائب مدير المركز أن الدفعة الأمنية الجديدة البالغ عددها 338 متخرجا، تلقوا العديد من المهارات والمعارف على مدى خمسون يوما تأتي في إطار رفد وتعزيز الجانب الأمني ومن أجل تعزيز الأمن والاستقرار والسكينة العامة وحرص قيادة الوزارة على تفعيل البرامج التدريبية والثقافية لتعزيز قدرات وكفاءة رجال الامن.

وثمن الطيب دعم قيادة وزارة الداخلية المستمر واهتمامها بالجانب التدريبي، شاكرا الجهود المخلصة لجميع العاملين من مدربين واداريين ضباط وافراد والذين كان لهم الدور الأبرز في تخرج هذه الكوكبة من أبطال العمل الأمني والشرطي.

فيما أكدت كلمة الخريجين التي القاها أحد الخريجين استعداد وجهوزية خريجي الدفعة على العمل بكل إخلاص وتفان وتطبيق ما اكتسبوه من معارف علمية ومهارات أمنية في الميدان وفق الأنظمة والقوانين، لافتين إلى أنهم سيكونون حماة للأمن والاستقرار.

وجددوا العهد بأن يكونوا جنودا مخلصين في الدفاع عن الدين والوطن ومقاومة الغزاة والمحتلين حتى تطهير كل شبر في الوطن.

وفي الاحتفال قدّم الخريجون عرضاً عسكرياً مهيباً، واستعراضا رمزيا لمسرح الجريمة والحفاظ عليه، وعرضا لتتبع الجناة والقبض عليهم، وعرضا لمهارات القنّاصة، جسّدوا فيها مهاراتهم، وما يتمتعون به من إرادة وعزيمة وروح معنوية عالية.