الخبر وما وراء الخبر

إصابة 11 فلسطينيا في حملة اعتقالات لقوات العدو بالضفة الغربية المحتلة

16

شنت قوات العدو الصهيوني، اليوم الأحد، حملة اعتقالات واسعة شملت جنين ونابلس والأغوار وطولكرم وأريحا في الضفة الغربية المحتلة، أدت لإصابة 11 فلسطينيا واعتقال عدد من الفلسطينيين.

واقتحمت قوات العدو مدينة جنين واندلعت اشتباكات عنيفة أدت إلى إصابة ثلاثة فلسطينيين.

وأفادت شهود عيان بأن أكثر من 30 دورية برفقة وحدات المستعربين، داهمت الحي الشرقي واقتحمت منازل المواطنين، واعتقلت 4 شبان، وقبل ذلك، كانت قوات العدو داهمت وبأعداد كبيرة بلدة يعبد جنوب جنين، واعتقلت 9 فلسطينين

فيما شوهدت دوريات عسكرية وقوات راجلة شوهدت تقتحم البلدة من عدة مداخل، بينما دفع الاحتلال بتعزيزات قرب حاجز دوثان المحاذي للبلدة.

وأطلق مسلحون النار على قوات العدو، كما هاجم عشرات الشبان الجنود بالحجارة والزجاجات وسُمع أصوات إطلاق نار كثيف بين الفينة والأخرى.

واقتحمت قوات العدو، مخيم نور شمس في شرق طولكرم واعتقلت قوات العدو 3 شبان فلسطينيين، فيما اعتلى الجنود أسطح منازل المواطنين، ما أدى لإصابة 4 في طولكرم، وأغلقت القوات مداخل المخيم من جهة بلدة بلعا ومدينة طولكرم، فيما اندلعت مواجهات بين أهالي المخيم وقوات العدو.

وتواجدت قوات خاصة صهيوني في حارة المنشية في المخيم، وسُمع صوت إطلاق نار، فيما أوقفت قوات العدو سيارات الفلسطينيين وفتشتها.

وفي نابلس، اقتحمت قوات العدو بلدة برقة شمال غرب نابلس، واعتقلت شابين.

كما اقتحمت قوات العدو مخيم بلاطة عبر شارع القدس، واعتقلت شابا من منزله.

اعتقلت قوات العدو أربعة فلسطينيين من مدينة القدس ومن قرية مراح رباح في بيت لحم، كما جرى اعتقال شابين من دورا القرع شرق رام الله.

وفي أريحا، أُصيب أربعة فلسطينيين، برصاص قوات العدو، خلال اقتحام مخيم عقبة جبر جنوب المدينة، فيما تم اعتقال شابين فلسطينيين.

وأوضحت مصادر محلية، أن قوات العدو اقتحمت المخيم وسط إطلاق الرصاص الحي والمطاطي، والقنابل الصوتية والغازية صوب الشبان، نتج عنها 3 إصابات بالرصاص الحي، إحداها وصفت بالخطيرة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن قوات العدو اعتقلت شابين، بعد أن داهمت منزليهما في المخيم، وفتشتهما.