الخبر وما وراء الخبر

متحدث شركة النفط: أسعار المشتقات النفطية ستخضع للمراجعة في حال التزام العدوان بالهدنة

80

أكد متحدث شركة النفط عصام المتوكل أن أسعار المشتقات النفطية ستخضع للمراجعة في حال التزمت قوى العدوان بما جاء في الهدنة من السماح لسفن المشتقات النفطية بالوصول الى ميناء الحديدة دون تعرضها لاحتجاز والقرصنة.

وقال المتوكل، في تصريح للمسيرة مساء اليوم الثلاثاء: “إذا توقف منع وصول السفن إلى الميناء فستلغى غرامات التأخير وبالتالي سينخفض سعر مبيعات المشتقات في المناطق المحررة بشكل ملموس وسينعكس على كل شيء ونحن هنا نتحدث عن السفن التالية وليس عن السفن الأربع المحتجزة”.

وأضاف بالقول: “حين تصل السفن التي ستلي السفن الأربع المحتجزة وفي حال التزم العدوان بما تعهد به وفق الهدنة بعدم عرقلتها فسيكون سعر المشتقات في المناطق المحررة أقل بكثير مما هو عليه في المناطق المحتلة والأقل على مستوى الجمهورية وسيكون خاضع لسعر البورصة العالمية”.

ولفت إلى أن السعودية اليوم تبيع النفط لشعبها من المصافي الداخلية بـ 46.60 ر.س أي ما يقارب 7000 ريال يمني وهي الدولة التي لا تحتاج إلى نقل خارجي أو تأمين أو غرامات تأخير أو غيره.