الخبر وما وراء الخبر

شبوة.. أهالي نصاب يحملون حكومة المرتزقة مسؤولية ارتفاع أسعار الغذاء والوقود

6

حمّل أبناءُ مديرية نصاب بمحافظة شبوة المحتلّة، حكومة الفنادق مسؤوليةَ الارتفاعات الجنونية للمواد الغذائية والسلع الضرورية والمشتقات النفطية.

وأكد المواطنون أنهم أصبحوا عاجزين عن توفير المواد الضرورية للحياة والعيش في ظل غياب حكومة الفنادق عدم وجود أية رقابة من قبل ما يسمى السلطة المحلية على التجار، مبينين أن سعر 20 لتر بترول وصلَ إلى أكثر من 30 ألف ريال رغم أن محافظهم غنية بالثورة النفطية.

واتهم أهالي نصاب في شبوة حكومة الفارّ هادي وحزبَ “الإصلاح” وما يسمى المجلس الانتقالي، بتقاسم الثروة النفطية وموارد البلد والانتفاع بها شخصيًّا وحرمان المواطنين منها.