الخبر وما وراء الخبر

حركة “الجهاد” نعت شهداء جنين والخليل وأكدت التمسك بنهج المقاومة

4

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الخميس شهداء الشعب الفلسطيني الأطهار في جنين والخليل بالضفة الغربية المحتلة.

وقالت الحركة في بيان لها “تنعى حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى جماهير شعبنا وأمتنا ثلة من الشهداء الأبرار، الشهيد البطل وأحد مجاهدي الحركة في مخيم جنين: سند محمد خليل أبو عطية (17 عاماً)، والشهيد البطل يزيد نضال سعد الدين السعدي (27 عاماً) من مدينة جنين اللذين قضيا نحبهما شهداء برصاص قوات الاحتلال، التي اقتحمت مخيم جنين فجر اليوم، والشهيد البطل نضال جمعة عبد الله جعافرة (30 عاماً) من بلدة ترقوميا في الخليل الذي نفذ عملية طعن جنوب مدينة بيت لحم المحتلة، والتي أدت لإصابة عدد من الغاصبين الصهاينة”.

وأضافت الحركة “إننا في حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، ونحن نودع شهداء شعبنا الأطهار في جنين والخليل، نجدد البيعة والقسم ونجدد تمسكنا بنهج المقاومة والجهاد في سبيل الله حتى تحرير أرضنا ومقدساتنا ودحر الاحتلال”، وتابعت ان “جرائم واعتداءات الاحتلال المستمرة بحق شعبنا المرابط، والتي كان اَخرها فجر اليوم في مخيم جنين، تؤكد أن الاحتلال يحاول تعويض فشله في إيقاف سلسلة العمليات البطولية التي تضرب عمق العدو في أراضينا المحتلة”.

وقالت الحركة “إننا ونحن ننعى بكل فخر واعتزاز الشهداء، نتوجه بأحر التعازي والمواساة، لعوائل وذوي الشهداء الأبطال ولشعبنا الفلسطيني، وندعو بالشفاء العاجل للجرحى الأبطال، ونقول إن دماء الشهداء ستبقى نوراً تضيء طريق الجهاد والمقاومة حتى تحرير كامل أرضنا فلسطين”.
المصدر: فلسطين اليوم