الخبر وما وراء الخبر

لقاء المعارضة في الجزيرة العربية يدين تصفية النظام السعودي لعشرات الشباب بذريعة الإرهاب

5

أكد لقاء المعارضة في الجزيرة العربية، اليوم السبت، أن النظام السعودي استغل عنوان “الحرب على الإرهاب” والأوضاع الدوليّة الحاليّة لتنفيذ مجزرة ضد شباب مارسوا حقهم المشروع في التعبير.

وأوضح لقاء المعارضة في جزيرة العرب في بيان له، أن محمد بن سلمان أكد اليوم أنه ليس أكثر من مجرد قاتل ساديّ يتلذذ بقتل الأبرياء ويسعد بآلام ذويهم.

وشدد لقاء المعارضة أن دماء هؤلاء الأبرياء هي في رقابنا ورقاب كل الذين تعنيهم الكرامة والعدالة والحقوق المشروعة، مشيرا إلى أن معاونة النظام على ظلمه عبر الترويج لأكاذيبه حول اعترافه بالتنوع المذهبيّ والتسامح الدينيّ والاعتدال هي جزء من التضليل.

وأشار إلى أن النظام السعودي ارتكب القتل المعنوي أيضا بجمع شباب الحراك السلميّ في قائمة واحدة مع متهمين في قضايا إرهاب.

ونوه إلى أن المجزرة التي ارتكبها النظام السعودي دليل عملي على أن كل مزاعمه حول الإصلاح والتغيير هي دعاية فارغة.

وعاهد لقاء المعارضة عوائل الشهداء بأن هذه الجريمة سوف تكون دافعًا للمزيد من النضال ضد الاستبداد السعودي.