الخبر وما وراء الخبر

أبناء سحار بصعدة يقدمون قافلة الوفاء الغذائية دعماً لحملة إعصار اليمن للتحشيد والاستنفار

18

دُشنت في مديرية سحار بمحافظة صعدة اليوم الثلاثاء ، حملة “إعصار اليمن” للتحشيد والاستنفار بتقديم قافلة الوفاء للشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي.

واحتوت القافلة على 500 رأسا من المواشي ومواد طبية ومبالغ مالية مقدمة من أطفال المديرية دعما للحملة.

وخلال تسيير القافلة نظم أبناء المديرية وقفة بحضور عضو اللجنة الرئاسية للحملة بالمحافظة، عضو مجلس الشورى عبدالله القاسمي ورئيس جامعة صعدة الدكتور عبدالرحيم الحمران ورئيس مؤسسة الشهداء أحمد جران ووكلاء المحافظة ومدير مديرية سحار، اعتبر المشاركون في الوقفة، صمت وتواطؤ الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية إزاء معاناة الشعب اليمني، مشاركة في الحرب وتضييق الخناق على ملايين اليمنيين.

وحذروا من تفاقم الوضع الإنساني في المستشفيات وتوقف الخدمات الضرورية جراء مواصلة تحالف العدوان القرصنة على سفن الوقود.

وحمل بيان صادر عن الوقفة، دول العدوان بقيادة أمريكا مسؤولية تفاقم الأوضاع الإنسانية في اليمن جراء الحصار واحتجاز سفن المشتقات النفطية.

ودعا إلى النفير العام لإنجاح حملة “إعصار اليمن” لتعزيز عوامل الصمود في مواجهة العدوان وإفشال مخططاته التي تستهدف اليمن أرضا وإنسانا.