الخبر وما وراء الخبر

تحية إجلال للحشود الأبية

6

بقلم الشيخ// عباس العمدي*

تحيه إجلال وإكبار للحشود الأبية المشاركة من داخل مدينة ذمار، ومن حيث جئتم رغم انعدام المشتقات النفطية.

على عتبة العام الثامن اليوم تبلورت الصورة، واتضحت معالمها من كان سببا في العدوان والحصار واحتلال أرضنا وتجويع شعب كامل، واتضح لنا في حشود هذه الصورة أننا بلد أولوا القوة والبأس يمن الإيمان درة شعوب بلاد العرب مقبرة الغزاه !

وعلى هذا الاستبيان من هذه الصورة وبعد سبعة أعوام ما سميت بعاصفة الحزم ورياح حشودها الذي بعون الله خرجنا منه سالمين رغم أنف الخانعين.

من هنا لابد لنا وفاء لدماء الشهداء وأنات الجرحى ومعاناة الأسرى ومكتسباتنا وصمودنا أن نتوجه لكم جميعا لدعم حملة إعصار اليمن، نصنع إعصارا في ربوع ذمار ليؤتي ثمرته الردع إعصارا يمانيا إيمانيا حكيما بامتياز، نسوق له أنفسنا وكل قوانا وجهودنا، وليعمل كل منا وينتفض من موقعه في كل بقاع نصرة للحق لأجل وطننا و أرضنا وحقنا كشعب يقتل ويدمر ويحاصر بعد فشلهم عسكريا بتجويعنا لإذلالنا لفرض الحل الاستسلامي.
هيهات كما انتصرنا بكل المراحل سننتصر بإذن الله

*وكيل محافظة ذمار
رئيس فرع مجلس التلاحم القبلي بالمحافظة.