الخبر وما وراء الخبر

العزي في ردا على بيان مجلس الأمن: سفينة روابي تابعة لدولة مشاركة في العدوان وتحمل أسلحة لدعم جماعات متطرفة

5

رد نائب وزير الخارجية حسين العزي، اليوم السبت، على بيان مجلس الأمن مؤكدا أن سفينة ‏روابي تتبع دولة مشاركة في العدوان على شعبنا وفي حالة حرب مع اليمن ودخلت مياهنا الإقليمية على نحو مخالف للقوانين.

وقال حسين العزي في سلسلة تغريدات على تويتر إن “سفينة روابي لم تكن محملة بالتمور أو لعب الأطفال وإنما كانت محملة بالأسلحة لدعم جماعات متطرفة تهدد حياة البشر”.

واعتبر أن بيان مجلس الأمن محكوم باعتبارات تمويلية ولا علاقة له بقوانين أو بأخلاق أو بسلامة ملاحة وأمن سفن، معربا عن أسفه أن يصبح دور مجلس الأمن هو تضليل الرأي العام والتضامن مع القتلة ومنتهكي القوانين وبهذا المستوى المخزي للغاية.

وأكد نائب وزير الخارجية بأنه ‏كان من حق القوات البحرية قانونياً استهداف السفينة المعادية “روابي” لكنها لم تفعل، مشددا على أنه “من المهم جدا احترام سيادة اليمن العظيم وحرمة مياهه الإقليمية”.