الخبر وما وراء الخبر

لقاء موسع في بني مطر والحيمتين بصنعاء يناقش التنسيق لإعادة المتورطين في الخيانة

1

عُقد بمديريات بني مطر والحيمتين الداخلية والخارجية بمحافظة صنعاء، اليوم الخميس ، لقاء موسع للجنتين الرئاسية والمركزية للحملة الوطنية لإعادة المتورطين في الخيانة من أبناء المديريات الثلاث.

وكُرس اللقاء، الذي ضم أعضاء اللجنة الرئاسية قاسم الحوثي ومجلس الشورى محمد سلمان ويحيى غوبر ووكلاء المحافظة أحمد الصماط وجبران غوبر وعبدالمغني داوود ومدراء المديريات الثلاث والمشايخ والأعيان والشخصيات الاجتماعية، لمناقشة الآليات والإجراءات المساندة لتحقيق نجاح عودة المتورطين في الخيانة إلى بلادهم.

وتطرق عضو اللجنة الرئاسية الحوثي إلى الأعمال والمهام المطلوب تنفيذها لإفشال ما تبقى للعدو من أوراق ومخططات وبما يسهم في تجسيد الخطى نحو النصر المبين للشعب اليمني.

وأشار إلى برنامج ومسارات عمل المرحلة الثالثة للجان التنسيق مع المتورطين في الخيانة، ودور ومسؤوليات أجهزة السلطة المحلية والمكونات المجتمعية في إنجاح المهام المتعلقة بهذا الملف وفقاً للبرنامج الزمني المحدد.

فيما أكد وكلاء المحافظة، أهمية إنجاح مهام اللجان المركزية والفرعية، تنفيذاً لتوجيهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى، لضمان تحقيق الأهداف المرجوة في عودة من تبقى من المتورطين في الخيانة إلى قراهم وأهاليهم.

وحثوا على تضافر الجهود للتواصل مع المتورطين في الخيانة بالتنسيق مع أهاليهم، والمكونات المجتمعية والمشايخ والوجهاء على مستوى قرى وعزل المديريات والاستفادة من قرار العفو العام، بالعودة إلى جادة الصواب.

بدوره استعرض مدير مكتب محافظ صنعاء صدام الفصيح، المهام والمسؤوليات الملقاة على عاتق الجميع في مساندة جهود الدولة خاصة في ظل الأوضاع الراهنة التي يمر بها الوطن جراء استمرار العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي.