الخبر وما وراء الخبر

حقول حِمير تؤكد زراعة ما يقارب 50 ألف لبنة من الثوم في عدد من المحافظات

3

أكد المستثمر فواز الضاوي مدير عام شركة حقول حمير الزراعية زراعة قرابة 50 ألف لبنة من الثوم لهذا العام، أي ما يعادل 222 هكتارا في عدد من المحافظات وسنقلل قرابة 80% من فاتورة الاستيراد.

وقال الضاوي “استوعبنا لزراعة الثوم تشغيل أكثر من ثلاثة آلاف عامل من النساء والرجال يشتغلون لأكثر من ثلاثة أشهر متواصلة”، متمنيا من الجهات الحكومية إيقاف استيراد الثوم الخارجي لتشجيع المزارعين على الإسهام في تحقيق الاكتفاء.

من جانبه أوضح المهندس منير المحبشي مدير التسويق الزراعي أن اليمن تستورد قرابة 20 ألف طن سنويا بقيمة تزيد على سبعة مليارات و200 مليون ريال يمني.

وبين المحبشي أن سبب استيراد الثوم هو الإصابات بمرض العفن في الشجرة وإهمال هذا التوجه من قبل وزارة الزراعة سابقا.

من جهته قال نائب مدير مؤسسة الخدمات الزراعية يوسف العلفي “اتجهنا لتجربة الزراعة التعاقدية مع المزارعين اليمنيين وبالفعل حققت نجاحا باهرا ونطمح للمزيد”

وأكد الحرص على أن يكون المنتج المحلي منافسا للخارجي من حيث المواصفات الفنية والنظافة والتغليف ليصبح بديلا حقيقيا.

وأوضح العلفي إن الأولوية في التسويق لدينا هي للمنتجات اليمنية وما نقص نسمح باستيراده من الخارج.