الخبر وما وراء الخبر

صنعاء تجبر التحالف على الاعتراف بالفضيحة

14

أعترف ناطق تحالف العدوان تركي المالكي اليوم الثلاثاء أن الفيديو الذي تم نشره لما ادعاه ورشة لتصنيع الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة في ميناء الحديدة “مفبرك وغير صحيح”.

وأكد المالكي في مؤتمر صحفي عقد بمدينة عتق عاصمة شبوة أن “الفيديو مرر بطريقة مغلوطة وهو ضمن الخطأ الهامشي مع المصادر”.

وعلق وكيل وزارة الإعلام في حكومة صنعاء نصر الدين عامر في تغريدة له على “تويتر”، بقوله :” إلى هذا الحد من الاستهتار والقذارة تتعاملون مع اليمنيين”.

وأضاف عامر “هامش الخطأ هذا كان يراد بعده تدمير آخر منفذ إنساني لليمن وهو ميناء الحديدة”، مؤكدا بأنه لولا فضح المالكي كان تم استهداف ما تبقى من الميناء.

ولاقت اعترافات ناطق تحالف العدوان سخرية واسعة من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، واصفين ادعاءاته بـ”الوقحة”، جراء اعتماده على الفبركة لتبرير هجماته على الأعيان المدينة.

وكان قد استعرض ناطق تحالف العدوان مطلع الأسبوع الجاري مشاهد مصورة من الفيلم الأمريكي “Severe Clear” تم تصويره في العراق قبل أكثر من عقد من الزمن، مدعيا أنها مستودعات لتجميع الصواريخ الباليستية في ميناء الحديدة.