الخبر وما وراء الخبر

طهران: زيارة سلطنة عمان وقطر تأتي في إطار سياسة ترسيخ العلاقات مع الجوار

0

أكد وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان أن زيارته إلى سلطنة عمان وقطر تأتي في إطار سياسة تعزيز وترسيخ العلاقات مع الجوار التي تتبعها الحكومة.

وقال أمير عبداللهيان في تصريح صحفي فور وصوله إلى العاصمة القطرية الدوحة قادما من مسقط في الإشارة إلى محادثاته التي أجراها حول العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية والدولية مع كبار المسؤولين العمانيين: أن التعاون السياسي الثنائي والتشاور حول بعض القضايا المشتركة كان من ضمن محادثاتنا، أما في المجال الاقتصادي فقد جرى البحث حول استئناف حركة الزوارق التجارية للبلدين نظرا للسيطرة على كورونا حيث وعد الجانب العماني بمتابعة الموضوع كي نتمكن في المستقبل القريب من مشاهدة استئناف حركة زوارق البلدين لتبادل السلع بينهما.

وأضاف: لقد تباحثنا أيضا حول الاستثمارات المشتركة في بعض المشاريع داخل إيران في مختلف المجالات ومنها الاستثمار في ميناء جابهار (جنوب شرق) بالجمهورية الاسلامية الإيرانية وكذلك البحث في مسالة استئناف الرحلات الجوية.

وحول أهداف زيارته إلى الدوحة أوضح أمير عبداللهيان بأنه سيتباحث مع أمير دولة قطر ومن ثم وزير الخارجية القطري للبحث حول القضايا الثنائية والإقليمية ولدولية.

وكان وزير الخارجية الإيراني قد زار سلطنة عمان أمس الاثنين وأجرى محادثات مع كبار المسؤولين فيها حول العلاقات الثنائية وتبادل وجهات النظر معهم بشأن أهم القضايا الإقليمية والدولية.