الخبر وما وراء الخبر

CNN: لقاء افتراضي يجمع وزيري خارجية السعودية و “اسرائيل”

1

قالت شبكة “سي أن أن” الأمريكية، إن لقاء افتراضيا جمع وزيري خارجية السعودية فيصل بن فرحان آل سعود، و الإسرائيلي يائير لابيد.

وأوضحت “سي أن أن”، أن وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، عقد الأسبوع الماضي، اجتماعا افتراضيا عبر “الفيديو كونفرنس” مع وزراء خارجية لعدد من الدول حول متحور “أوميكرون” لفيروس كورونا الجديد “كوفيد-19”.

وذكرت أن اللقاء شمل وزراء من السعودية و”إسرائيل”، وهي حالة نادرة يشارك فيها البلدان اللذان لا تربطهما علاقات دبلوماسية رسمية في نفس المكالمة.

وفي 21 كانون أول/ ديسمبر، غرد لابيد بأن وزراء خارجية “اليابان والهند والمكسيك وأستراليا وألمانيا ودول أخرى” كانوا في المكالمة، لكنه لم يشر إلى السعودية.

ولم يصدر أي تصريح علني بشأن المكالمة من قبل الجانب السعودية.

ونقلت “سي أن أن” عن مسؤول سعودي قوله إن “الأمير فيصل بن فرحان شارك في الاجتماع الافتراضي مع بلينكن وآخرين”.

وقبل أسابيع، قال وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، “إن التطبيع مع كل من السعودية وإندونيسيا في الوقت الحالي”، مشيرا إلى أن “المناقشات حول إقامة علاقات دبلوماسية جارية مع عدة دول، عارضت في السابق مثل هذا القرار بسبب الصراع الإسرائيلي الفلسطيني”.