الخبر وما وراء الخبر

الصحة تدين جريمة استهداف طيران العدوان لطاقم طبي في مديرية مقبنة بتعز

3

أدانت وزارة الصحة العامة والسكان بشدة استهداف طيران تحالف العدوان الأمريكي السعودي اليوم لطاقم طبي بمديرية مقبنة بتعز أثناء قيامه بواجبه الإنساني والذي أسفر عن إصابة مدير فرع مكتب الصحة بالمديرية الدكتور أحمد الحميري بجروحٍ بليغة بمعية عددٍ من المواطنين.

واستنكرت الوزارة في بيان لها تلقت وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) هذا العمل الإرهابي الغادر والجبان والذي يُمثل تعدياً وانتهاكاً صارخاً للقوانين والمواثيق الدولية والأعراف والقيم الإنسانية.

وحملت الوزارة مجلس الأمن والأمم المتحدة مسؤولية التصدي لهذه الانتهاكات وتجريمها باعتبارها جرائم حرب ضد الإنسانية تضاف إلى آلاف الجرائم التي ارتكبها العدوان في حق المدنيين الأبرياء والمرافق والمنشآت الصحية والطبية وطواقم وسيارات الإسعاف والأعيان المدنية عموماً.

وطالبت الوزارة المجتمع الدولي تحديد موقفه من هذه الجرائم البشعة والمتلاحقة في حق المدنيين والطواقم والمرافق الصحية والأعيان المدنية والتصدي لمرتكبيها بكل حزمٍ وصرامة مع وقف الحرب الظالمة على اليمن أرضاً وإنساناً ورفع الحصار عن كامل أراضيه، حتى لا يكون شريكاً في استباحة أرواح ودماء اليمنيين الأبرياء والأعيان المدنية.

ودعت المنظمات الإنسانية والحقوقية إلى توثيق مثل هذه الجرائم البشعة والرفع بمرتكبيها إلى محكمة الجنايات الدولية.