الخبر وما وراء الخبر

مسيرة الشهداء

1

بقلم / ام وهيب المتوكل

الشهداء أساتذة مدرسة الشهادة المعطاءة الشهداء هم في هذه المدرسة المعطاءة والعظيمة والمهمة والأخلاقية هم أساتذة نتعلم منهم السمو الروحي والأخلاقي نرى فيهم الواقع التطبيقي عندما حملوا تلك الورحية تلك الأخلاق وتلك القيم عندما جسدوها واقعاً وفعلاً وعملاً والتزاماً

مسيرة الشهداء مسار واسع
ومحطة مهمة لاستلهام الدروس والعبر وللتزود منها طاقة معنوية تتمثل بقوة الارإدة للتصميم والعزم بالثبات في هذا الطريق في توفير الإندفاع أكثر وأكثر لمواصلة المشوار في نفس الطريق في سبيل الله سبحانه وتعالى مع كثير من المسائل المهمة ذات العلاقة التي يتم التركيز عليها عادةً خلال هذه المناسبة ومنها التذكير بالمسؤولية تجاه أسر الشهداء ٠

ولنعي جيداً بان الصراع : حقيقة حتمية لا يمكن التهرب منها ثم نأتي للحديث عن الشهادة والشهداء وعن هذه التضحية فعلينا أن نستذكر حقيقة مهمة : هذه الحياة هي ميدان مسؤولية ميدان اختبار ميدان صراع وهذا ما يركز عليه القرآن كثيراً كثيراً لقوله تعالى (إن الله اشترى من المؤمنين أنفسهم وأموالهم بأن لهم الجنة يقاتلون في سبيل الله فيقتلون ويقتلون وعداً عليه حقاً في التوراة والإنجيل والقرآن ومن أوفى بعهده من الله فاستبشروا ببيعكم الذي بايعتم به وذلك هو الفوز العظيم)

أضف الى ذلك بان الشهادة في سبيل الله هي بتضحية بتوفيق من الله سبحانه وتعالى
في موقف الحق وفي إطار قضية عادلة وفق توجيهات الله عز وجل وتعليماته والعنوان المهم في سبيل الله هو عنوان للشهادة في مفهومها الإسلامي القرآني المقدس مفهوم عظيم ومهم هذا المفهوم هو : أن الإنسان الذي يحتفظ بجوهره الإنساني القيمي والأخلاقي هو أغلى وأعلى قيمة حتى من الارض بكلها قيمته في جوهره الإنساني أعلى من كل قيمةٍ لكل الموجودات في هذه الدنيا ولذلك كما ورد عن الإمام علي عليه السلام في عبارةٍ مهمة : إعلموا أنه ليس لأنفسكم ثمن إلا الجنة فلا تبيعوها إلا بها ٠

لذلك عندما أتت آيات الجهاد وكل الحديث عن الشهادة هي لتبني منا أمة ذات منعه تواجه أعداءها تواجه التحديات تواجه الأخطار تتصدى لقوى الشر الإجرام وليس لتبقى أمة مستكينة ولذلك يأتي القرآن ليؤكد على ذلك سبيل الله هو سبيل المستضعفين نصرتهم عزتهم فلاحهم قوتهم منعتهم دفع الظلم عنهم دفع الشر عنهم دفع الفساد عنهم الجهاد في سبيل الله في هذا الزمن من أهم مصاديقه وأقدس مصاديقه وأعظم مصاديقه التصدي للهجمة الأمريكية والإسرائيلية الشاملة على أمتنا الهجمة

الإستكبارية الهجمة المعادية التي هي ذات طابع إجرامي فيه قتل فيه استباحة فيه نهب فيه مصادرة للكرامة والإستقلال من أهم مصاديق الجهاد في سبيل الله هو التصدي لهذا الخطر لهذا الشر
انطلاقاً من تلك المبادئ الإلهية في إسلامنا في قرآننا ومن أهم مصاديق الشهادة هو الإستشهاد وأنت تتحرك في هذا الطريق في هذا الإتجاه انطلاقاً من تلك المبادئ والقيم والتوجيهات الإلهية في هذه الطريقة التي رسمها الله سبحانه وتعالى

نعاهد الله ورسوله صلوات الله عليه وعلى آله ونعاهد الامام علي ونعاهد علم الهدى السيد المجاهد عبدالملك بدرالدين الحوثي كما نعاهد شهداءنا الأبرار بأننا على دربهم ماضون ومسيرتهم ناهجون