الخبر وما وراء الخبر

قبائل مخلاف عمار في إب والضالع تعلن النفير للجبهات لمواجهة التصعيد

0

نظمت قبائل مخلاف عمار بمديريات النادرة والرضمة في محافظة إب ومديرية دمت بمحافظة الضالع اليوم السبت، وقفة قبلية بمدينة النادرة للتعبئة العامة والتحشيد إلى الجبهات ردا على التصعيد الأمريكي وتنديدا باستمرار جرائم العدوان.

وخلال الوقفة، سير أبناء النادرة قافلة مالية وعينية مكونة من ٣٥ رأساً من الثيران و٢٠٠ رأس من الأغنام ومبلغ سبعة ملايين ريال ومواد غذائية متنوعة دعماً لأبطال الجيش واللجان الشعبية.

وثمن وزير الدولة عبد العزيز البكير مواقف قبائل مخلاف عمار في الدفاع عن سيادة الوطن وإسنادها للمرابطين في الجبهات بالرجال والمال وقوافل العطاء.

وأشار أن المعركة اليوم مع العدوان، هي معركة لانتزاع السيادة الوطنية والتحرر من التبعية وهيمنة قوى الاستكبار العالمي وأدواتها بالمنطقة.

من جانبه، حيا محافظ إب عبد الواحد صلاح الحشد والنكف القبلي الكبير والقافلة المادية والعينية السخية التي قدمتها قبائل مخلاف عمار دعما لجبهات العزة والشرف في مواجهة العدوان، داعيا الجميع إلى التوجه نحو الجبهات والإسهام في صناعة النصر الكبير.

وأشار إلى أن جرائم العدوان بحق الشعب اليمني وسياسة التجويع والحصار زادت من تماسك اليمنيين وثباتهم وصمودهم في مواجهة قوى العدوان ومرتزقتها.

بدوره، بارك محافظ الضالع محمد الحدي انتصارات الجيش واللجان في مختلف الجبهات مؤكدا أن المرحلة الحساسة التي يمر بها الوطن تحتم على كل اليمنيين الأحرار التحرك الفاعل انتصارا للوطن وكرامة أبناءه.

وحث الجميع على رص الصفوف والاستمرار في رفد الجبهات، والحرص على تثقيف الشباب بالثقافة القرآنية وتأكيد هويتهم الايمانية اﻷصيلة.

فيما دعا عضو مجلس الشورى عبد الله الفرح المغرر بهم للعودة إلى جادة الصواب وصف الوطن.

من جهته، أكد الشيخ إبراهيم الحدي في كلمة مشايخ وقبائل مخلاف عمار واللجنة التحضيرية للفعالية جهوزيتهم للتحرك إلى الجبهات واستعدادهم للتضحية بالنفس والمال في سبيل الله والوطن، مستنكراً جرائم العدوان والتصعيد الأخير.

وأعلن أبناء مخلاف عمار النفير العام والتعبئة العامة لمواجهة التصعيد الأمريكي السعودي، مؤكدين في بيان الوقفة أن الإمعان في استمرار الحصار والعدوان لن يعود على المعتدين إلا بمزيد من الخسارة.

وأشار البيان إلى أن رهان دول العدوان على الدعم الأمريكي المفتوح هو رهان فاشل، وخاسر، مؤكداً أن الشعب اليمني لن يتوانى عن حقه المشروع في الدفاع عن النفس، والمضي في معركة التحرر حتى دحر المعتدين من كل شبر من أرض الوطن.

وحث البيان جميعَ أحرار الوطن، على رفد الجبهات والتصدي للعدوان، مباركاً للجيش واللجان الشعبية وللقوة الصاروخية والطيران المسير عملياتهم الرادعة الموجعة في عمق دول العدوان.

وجدد أبناء المخلاف التأكيد على استمرار الصمود والوقوف في وجه العدوان وتصعيده وعدم التفريط بتضحيات الشهداء والسير على دربهم حتى تحقيق النصر الكامل.