الخبر وما وراء الخبر

الجالية اليمنية في ألمانيا تدين جرائم العدوان في اليمن

15

أدانت الجالية اليمنية بولاية “شليسفيغ هولشتاين” بألمانيا بأشد العبارات، استمرار طيران تحالف العدوان الأمريكي- السعودي- الإماراتي، في استهداف المدنيين وآخر ذلك قصف حي الأعناب بالعاصمة صنعاء وقرية الحكيمة في مديرية مقبنة بتعز، ما أدى إلى استشهاد وإصابة 42 مدنيا.

وبحسب وكالة (سبأ) استنكرت الجالية في بيان، اليوم الاثنين، الصمت الدولي والأممي المخزي تجاه جرائم العدوان بحق الشعب اليمني، الذي شجع العدوان على الاستمرار في ارتكاب هذه الجرائم وما سبقها، في انتهاك صارخ لكل القوانين والأعراف الدولية والقيم الإنسانية.

وطالبت، المجتمع الدولي، بتشكيل لجنة دولية للتحقيق في جرائم العدوان وتفعيل مبدأ عدم الإفلات من العقاب وملاحقة المجرمين، داعية المجتمع الدولي إلى سرعة وقف العدوان على اليمن ورفع الحصار الذي تجاوز كل الخطوط الحمراء وخلف أكبر كارثة إنسانية.

وحمّلت الجالية اليمنية في ألمانيا، المجتمع الدولي المسؤولية القانونية والأخلاقية، كون اليمن عضو في الأمم المتحدة وشريك في الكثير من الاتفاقيات الدولية، وليس من كوكب آخر حتى يتم تجاهل كل ما يرتكب بحقه من جرائم وصلت إلى حد الإبادة الجماعية.

ودعت الجالية، الاتحاد الأوروبي، على الاضطلاع بمسؤولياته وأن يكون له دور في الضغط على الدول المصدرة للسلاح والعمل بكل جد لوقف العدوان ورفع الحصار عن اليمن.

وجددت، مطالبة الأمم المتحدةَ ومجلس الأمن، بالحفاظ على السلم والأمن الدوليين من أي تهديدات تزعزع أمن العالم، والعمل على تفعيل الأحكام الخاصة باحترام السيادة الوطنية، والعلاقات الدبلوماسية بين الدول، وحماية اليمن وشعبه من أي انتهاكات، ووقف كافة أشكال العدوان والحصار، مالم فإن الأمم المتحدة ومجلس الأمن شركاء في كل ما يرتكب من جرائم بحق اليمنيين.

#سلاح_امريكا_يقتل_اليمنيين