الخبر وما وراء الخبر

إب.. وقفة حاشدة بمديرية المشنة تنديدا بتصعيد العدوان الأمريكي

5

نظم أبناء مديرية المشنة بمحافظة إب اليوم الاثنين، وقفة حاشدة، للتنديد بالتصعيد الأمريكي واستمرار جرائم وانتهاكات تحالف العدوان بحق الشعب اليمني.

وأعلن المشاركون في الوقفة، النفير العام للجبهات ورفدها بالرجال والمال والعتاد رداً على جرائم العدوان وتصعيده، مؤكدين الاستمرار في دعم وإسناد أبطال الجيش واللجان الشعبية في مواجهة العدوان وإفشال ومخططاته اجرامية.

وفي الوقفة شدد وزير الدولة البكير، على ضرورة تضافر الجهود للتصدي لقوى العدوان والمرتزقة حتى تحرير كل شبر من أرض الوطن، مشيدا بمواقف أبناء مديرية المشنة ومحافظة إب بصورة عامة، في دعم الجبهات دفاعا عن الوطن وأمنه واستقراره.

من جانبه، أكد المحافظ صلاح، أن تصعيد العدوان ومرتزقته سيواجه بتصعيد أشد وأنكى من قبل الجيش واللجان الشعبية وأحرار اليمن، مؤكدا الحرص على استمرار التحشيد وتسيير قوافل العطاء دعما للمرابطين والتواصل مع المغرر بهم لإعادتهم إلى مناطقهم.

بدوره، أشار عضو مجلس النواب العنسي، إلى أهمية المشاركة الفاعلة في تحرير كافة المناطق المحتلة من قوى الغزو والاحتلال.

فيما أكد عضو مجلس الشورى السياغي، أهمية التحرك الفاعل لمواجهة قوى العدوان وإفشال مخططاتها الإجرامية.

فيما أكد مدير مديرية المشنة علي البعداني، جهوزية أبناء المديرية لرفد الجبهات، لافتا إلى أن المديرية قدمت 180 شهيدا من أبنائها ومستعدة لتقديم المزيد من التضحيات دفاعا عن الأرض والعرض.

واستنكر بيان صادر عن الوقفة التي تخللها قصيدة للشاعر عبد القادر البناء، صمت المجتمع الدولي المعيب تجاه ما يرتكبه تحالف العدوان من جرائم بحق اليمنيين.

وأكد على أهمية التحرك إلى الجبهات لصد الغزاة والمرتزقة وتحرير ما تبقى من الأراضي المحتلة.

#سلاح_أمريكا_يقتل_اليمنيين