الخبر وما وراء الخبر

لقاء لخطباء ومرشدي ذمار استعدادا للذكرى السنوية للشهيد

6

نظم مكتب الإرشاد وشؤون الحج والعمرة بذمار اليوم الاثنين، لقاء موسعا للخطباء والمرشدين بمناسبة الذكرى السنوية للشهيد ومواجهة التصعيد بالتصعيد، تحت شعار “من دماء الشهداء نواصل الجهاد في مواجهة المستكبرين”.

وخلال اللقاء، أكد وكيل المحافظة محمود الجبين أهمية دور الخطباء والمرشدين في التحرك الجاد لتوجيه الناس عبر المنابر إلى جادة الحق والصواب لمواجهة الاستكبار العالمي، لافتا إلى التضحيات التي قدمها شعبنا دفاعا عن الوطن والدين والحرية والكرامة في مواجهة المعتدين والمستعمرين الجدد.

واستعرض الأوضاع التي تمر بها المحافظات الواقعة تحت سيطرة العدوان من اختلالات أمنية وأوضاع اقتصادية مزرية في ظل النهب والاستباحة لموارد الوطن وتحويلها إلى بنوك السعودية والإمارات.. مبينا ما ينعم به أبناء شعبنا في المحافظات الواقعة تحت سلطة المجلس السياسي الأعلى من أمن واستقرار رغم القصف والحصار المتواصل منذ سبع سنوات.

ودعا المغرر بهم المتورطين في مساندة العدوان الى العودة الى جادة الحق والصواب والعودة إلى صف الوطن ونبذ ما اقترفوه من جرائم بحق أهلهم ووطنهم، وندد بالمواقف الصامتة من قبل المجتمع الدولي الذي يتغاضى يوميا عن المجازر التي ترتكب بحق اليمنيين.

من جانبه أكد مدير مكتب الإرشاد بالمحافظة عبدالله اللاحجي ومدير الإرشاد بمدينة ذمار زكريا الوشلي وسعد عكروت عن الخطباء والمرشدين دور الخطباء والمرشدين في التحرك الجاد لمواجهة العدوان والمستكبرين .. مستعرضين ما يرتكبه العدوان بحق شعبنا من جرائم.

واكدوا أهمية رسالة المسجد ودورها في التوعية بمختلف القضايا التي تهم الأمة.. مبينين أهمية التحرك الجاد في مواجهة العدوان وإفشال مخططاته.

ودعا المتحدثون إلى الاحتفاء بالذكرى السنوية للشهيد ورعاية أسر الشهداء وفاء لتضحياتهم في سبيل الشعب ومواجهة العدوان والاحتلال.

تخلل اللقاء بحضور مدير مكتب التربية محمد الهادي قصيدة للشاعر جمال التينة.