الخبر وما وراء الخبر

ارتفاع ضحايا التفجير الإجرامي بحمص إلى 25 شهيدا

91

اعلنت وكالة الانباء السورية سانا ارتفاع ضحايا التفجير الإجرامي المزدوج، والذي وقع بمدينة حمض وسط البلاد، الى 25 شهيدا.

ونقلت الوكالة عن محافظ حمص طلال البرازي إن إرهابيين فجروا صباح اليوم بشكل متتال سيارتين مفخختين بكميات كبيرة من المتفجرات قرب مدخل حي الأرمن في شارع الستين الرئيسي بحمص, “تسبب بارتقاء 25 شهيدا وإصابة 39 شخصا على الأقل جروح أغلبهم خطيرة جدا ما يجعل عدد الشهداء قابلا للزيادة”.

ونقلت الوكالة عن مراسلها أن التفجيرين  ألحقا أضرارا مادية كبيرة جدا بالمنازل المحيطة والعشرات من حافلات النقل العامة والخاصة المتوقفة في المكان، كونه مركزا رئيسيا لانطلاق الحافلات.

وأدان مجلس الوزراء السوري التفجير الإجرامي المزدوج الذي وقع اليوم في شارع الستين بمدينة حمص , وأكد الدكتور وائل الحلقي رئيس مجلس الوزراء أن هذه التفجيرات الإرهابية تزيد من إيمان السوريين بحتمية المضي في محاربة الإرهاب.

وحمل الدكتور الحلقي مسئولية هذه المجازر الوحشية التي ترتكب في سورية للدول الداعمة للإرهاب، مطالباً “دول العالم والمنظمات الدولية بوضع حد لهذه الدول التي تدعم وتمول الإرهاب، وفضح حقيقة ممارساتها التي ستنعكس سلبا على العالم أجمع”.

وتعرضت مدينة حمص منذ مطلع العام الجاري لعدد من التفجيرات الإرهابية المزدوجة والتي أعلن تنظيم “داعش” مسؤوليته عنها، وكان آخرها التفجير المزدوج الذي استهدف نقطة تفتيش أمنية في شارع الستين في 26 الشهر الماضي، وتسبب باستشهاد 19 شخصا وإصابة 100 شخص على الأقل.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com