الخبر وما وراء الخبر

الزكاة تحتفل بزفاف 7200 عريس وعروس في العرس الجماعي الثاني

18

احتفى 7200 عريس وعروس، اليوم الخميس، بإكمال نصف دينهم في العرس الجماعي الثاني الأكبر من نوعه، الذي نظّمته الهيئة العامة للزكاة في العاصمة صنعاء.

وفي الاحتفال، أكد مفتي الديار اليمنية، العلامة شمس الدين شرف الدين، أهمية إقامة مثل هذه الشعائر والمناسبات، تخفيفاً على كاهل الشباب والشعب اليمني المحافظ، الذي يُراد له من خلال العدوان والحصار لخدمة مشاريع الأعداء.

وثمّن جهود القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى وهيئة الزكاة في هذا العمل الخيري، الذي سعى لتخفيف معاناة الشباب ورسم الفرحة والسرور على وجوههم، معتبراً ذلك بادرة أمل لمزيد من الفعاليات والمناسبات الخيريّة والإنسانية على امتداد اليمن الكبير.

ودعا العلامة شرف الدين، أولياء الأمور إلى تخفيف المهور والشروط، التي ما أنزل الله بها من سلطان، وأصبحت عائقاً كبيراً في إقامة الأعراس، وحالت دون إحياء شعيرة من شعائر الله، والابتعاد عن العادات السيئة من الإسراف والتبذير وغيرها.

من جانبه، بارك رئيس الهيئة العامة للزكاة، الشيخ شمسان أبو نشطان، للعرسان فرحتهم الغامرة بإكمال نصف دينهم في العرس الجماعي الأكبر الذي شاركهم فيه قائد الثورة، السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي، وقيادات الدولة والحكومة.

وأشار إلى أن العرس الجماعي استهدف شرائح الفقراء والمساكين والمرابطين والأسرى والأيتام وأبناء الشهداء والمحتاجين إلى جانب مجموعة من الأشقاء الأفارقة، وذلك ببركة الركن الثاني من أركان الإسلام.

وأكد أن المشروع أحد مئات المشاريع، التي تنفذها هيئة الزكاة في المصارف الثمانية، مشيداً بتفاعل ومبادرة رجال المال والتجار شركاء هيئة الزكاة.

وقال: “فرحتنا وسعادتنا لا توصف بهذا العرس الجماهيري الأكبر، وهي رسالة للعالم أننا سنحتفل رغم الألم والجراح والعدوان والحصار، بفضل من الله ونعمة الإسلام وبركة ركن عظيم من أركانه الذي تغيب على مدى عقود من الزمن”.

ودعا الشيخ أبو نشطان إلى تعزيز دور المبادرات المجتمعية في تيسير الزواج وتحصين الشباب والابتعاد عن مظاهر المغالاة والإسراف والتبذير، التي توجد الموانع والعوائق أمام الزواج الميسور، مثمناً الجهود المبذولة في تنظيم العرس الجماعي، وعلى رأسها الأنشطة التوعوية.

تخلل الاحتفال قصيدة للشاعر معاذ الجنيد، وفقرات إنشادية من التراث الشعبي، للفرق التابعة لوزارة الثقافة، وغيرها من الفقرات التي صاحبت مراسم العرس الجماعي.