الخبر وما وراء الخبر

صنعاء.. وقفة بمديرية الثورة تندد بإعدام عشرة أسرى في الساحل الغربي

2

ندد أبناء مديرية الثورة بأمانة العاصمة بالجريمة “الإرهابية” التي ارتكبها مرتزقة العدوان الأمريكي السعودي، بإعدام عشرة من أسرى الجيش واللجان الشعبية في الساحل الغربي.

وأكدوا في وقفة احتجاجية، اليوم الخميس، أن دماء الأسرى لن تسقط بالتقادم.

وأشار بيان صادر عن الوقفة، إلى أن أي تصعيد لتحالف العدوان، سيُقابل بتصعيد مماثل، مؤكداً أهمية تعزيز التلاحم والاصطفاف وتجديد الدعوة للمغرر بهم الاستفادة من قرار العفو العام بالعودة إلى صف الوطن.

وأكد أن الجرائم التي ارتكبها العدوان ومرتزقته لن تزيد الشعب اليمني، إلا وعياً وبصيرة وإصرارا في مواصلة معركة الاستقلال وتحرير كل شبر من أرض الوطن.

وبارك أبناء مديرية الثورة، الانتصارات التي حققها أبطال الجيش واللجان الشعبية بفضل الله في مختلف جبهات الدفاع عن الوطن.

ودعا البيان إلى استمرار رفد الجبهات بالرجال والمال وقوافل الدعم لمواجهة قوى العدوان والتصدي لمشاريعها الاستعمارية ومخططاتها الإجرامية.