الخبر وما وراء الخبر

رئيس الوزراء ووزير الصناعة يفتتحان معرض (روّاد أعمال شو 2021)

14

افتتح رئيس مجلس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور ووزير الصناعة والتجارة عبد الوهاب الدرة، اليوم الاثنين، في صنعاء معرض (روّاد أعمال شو 2021م)، الذي تنظّمه شركة “شو آي كان” لصناعة المعارض وتنظيم المؤتمرات.

وطاف الدكتور بن حبتور والدرة، ووزيرا الدولة فارس مناع والدكتور حميد المزجاجي، بأجنحة المعرض وأقسامه التي تحتوي على ابتكارات وصناعات إبداعية، ومجموعة من الأعمال للمبتكرين الشباب في مختلف المجالات.

وفي الحفل، الذي أقيم بالمناسبة، عبّر رئيس الوزراء عن الشكر لمنظّمي هذه الفعالية الإبداعية، وجهدهم لتشجيع تنمية المهارات، وتحفيز الطاقات الإبداعية في أوساط الشباب في مجالات متعددة، مشيداً بهذا النهج الذي يُساهم في خلق فرص عمل، ويحفّز على التنافس الإيجابي لتغطية جانب من احتياجات السوق.

وحيّا الغرفة التجارية والصناعية في الأمانة على مساهمتها في رعاية الشباب والشابات، ليواصلوا هذا المشوار التجاري والاقتصادي.

وقال الدكتور بن حبتور: “نسعد في الحكومة حينما تأتي مبادرات لدعم هذا النوع الإبداعي، سواء في القطاع الصناعي أو الإنتاجي بمختلف أنواعه، الذي يعد استثماراً لطاقات الشباب، وتحفيزهم على الابتكار والاستمرار والعطاء”.

وأشار إلى أهمية هذا النشاط، خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار على اليمن للعام السابع، مؤكداً أن دعم الشباب ميزة تحسب للقطاع الخاص الذي يدرك أن السوق لا يمكن تغطية احتياجاته بمجموعة من الأشخاص أو البيوت التجارية، وإنما بإفساح المجال للشباب الطامح المبادر.

ولفت إلى أن هذا النوع من النشاط يُساهم في خلق فرص عمل، وتوفير جانب من احتياجات السوق، مبينا أن إحصائيات وزارة الصناعة تؤكد أن هذا النوع من النشاط المجتمعي والخاص شهد نمواً خلال سنوات العدوان في مختلف الحقول العلمية والأكاديمية والصناعية والتجارية والزراعية.

وذكر رئيس الوزراء أن العام القادم سيكون عاماً لتنمية القطاع الزراعي والنهوض بدوره في تأمين جزء من الاحتياج الغذائي للشعب اليمني، وهي مسؤولية وطنية كبيرة تتحمّلها المؤسسات الحكومية المعنية، ومختلف الفعاليات التعاونية والخاصة، العاملة في هذا المجال.