الخبر وما وراء الخبر

قائد الحرس الثوري الإيراني: اليوم نمتلك تقنيات بحرية حديثة وتكنولوجيا تحسين جودة سفننا الحربية

5

أكد قائد قوات حرس الثورة الإسلامية اللواء حسين سلامي امتلاك هذه القوات تقنيات بحرية حديثة تتعلق بجودة السفن القتالية.

قام اللواء حسين سلامي القائد العام للحرس الثوري يرافقه اللواء علي رضا تنكسيري، قائد بحرية الحرس الثوري، بزيارة المراكز والوحدات الموجودة في جامعة الإمام الخامنئي لعلوم وتكنولوجيا البحار وشارك في مراسم تخليد ذكرى الشهداء المجهولين.

ووصف اللواء سلامي، أساتذة وطلاب جامعة الإمام الخامنئي، بأنهم صانعو المستقبل للقوة الدفاعية الإيرانية في البحار، مؤكداً أن الحرس الثوري لن يسمح لأحد بالعدوان على الجمهورية الإسلامية، وقال: مقاومة الشعب الإيراني المسلم ودعمه للمواقف العادلة قضى على مؤامرات العدو.

وشدد القائد العام للحرس الثوري الإيراني على أنه لا ينبغي لأحد سوى الشعب الإيراني أن يقرر مصيره، وقال: هذه رسالتنا إذا أراد أي أحد أن يقرر مصيرنا، فسوف نتصدى له بحزم.

وأردف اللواء سلامي: تعزيز قدراتنا لا يمكن إيقافه ويجب على الجميع معرفة هذه الرسالة، لن نسمح لأحد بالتدخل في شؤون بلادنا.

ومضى قائلا: إننا اليوم بحمد الله حافظنا على هيمنتنا البحرية ووسعنا مجالنا البحري، مضيفا: اليوم نمتلك تقنيات بحرية حديثة.

وأضاف القائد العام للحرس الثوري: بالرغم من كل المؤامرات والحقد إلا أن إجراءات الحظر المعادية تسببت في الثقة بالنفس والاعتماد على القدرات الداخلية وتطور البلاد، واليوم حققنا الاكتفاء الذاتي في كثير من القضايا المهمة برعاية الله والتوجيهات الحكيمة لقائد الثورة وجهود شبابنا الملتزم.

وفي جانب آخر من كلمته، وصف اللواء سلامي السفن بأنها البنية التحتية المرنة للقوات البحرية الإيرانية، وقال: نمتلك التكنولوجيا لتحسين جودة السفن الحربية وهذه آفاق دقيقة وصائبة والسفن هي الهوية الحقيقية لتكتيكاتنا التي تحمل رسائل استراتيجية في البحار.