الخبر وما وراء الخبر

نائب أمين عام حزب الله يدعو لكفّ اليد السعودية عن التدخل في شؤون لبنان

5

أكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أن لبنان المقاوم هو بلد مستقل لا يقبل التبعية لأي أحد، معتبرا أن استفاقة بعض السياسيين حديثاً للتصويب ضد حزب الله مرتبط بالانتخابات النيابية.

وقال الشيخ قاسم خلال رعايته حفل تخرج طلابي اليوم الأربعاء، “إننا على مسافة أيام من يوم الشهيد، هذا اليوم هو رمز للمقاومة التي قدمت أنبل أداءٍ على وجه الأرض في مقارنة مع باقي المقاومات، نجاحات هذه المقاومة وانتصاراتها كسرت جبروت إسرائيل وغيّرت وجه المنطقة، ما أربك العالم المستكبر ودفعه لاستخدام أسلحة إضافية لمواجهتنا”، مشيراً إلى أن “هذه المقاومة اعاقت مخطط الشرق الأوسط الجديد في حرب تموز 2006 وحرب سوريا في 2011”.

وحول الأزمة المفتعلة مع السعودية، ذكر الشيخ قاسم أن السعودية هي من بادر إلى افتعال المشكلة مع لبنان، مشددًا على أنّه ليس لدى الحزب أي مطلب منها سوى كفّ يدها عن التدخل في شؤوننا الداخلية.

وحول مجزرة كمين الطيونة، أكد إن حزب الله وحركة أمل جنبّا البلد الذهاب نحو المجهول من خلال التعاطي بحكمة مع المجزرة التي ارتكبتها القوات، داعيًا إلى قضاء عادل ونزيه وشفاف بعيدًا عن كل الضغوطات من هنا وهناك.

وفيما يتعلق بالاستحقاق الانتخابي القادم، أشار الشيخ قاسم إلى أن “البعض في لبنان استيقظ حديثاً للتصويب على حزب الله من أجل كسب بعض الأموال قبل الانتخابات النيابية، إلا أن ذلك لن ينفعه”.

وجدد الشيخ نعيم قاسم التأكيد على أن حزب الله مع إجراء الاستحقاق الانتخابي في موعده ويقبل كلمة الشعب وخياراته، منتقدًا في المقابل أولئك الذي يتقاضون الأموال من السفارة الأمريكية لتوظيفها في الانتخابات.