الخبر وما وراء الخبر

(داعش) تعلن مسؤوليتها عن هجوم كابول

7

أعلنت جماعة “داعش” التكفيرية مسؤوليتها عن الهجوم المميت الذي استهدف المستشفى العسكري في العاصمة الأفغانية كابول أمس الثلاثاء، وفقا لبيان أصدرته الجماعة ونقلته تقارير متعددة اليوم الأربعاء.

ووقع الهجوم عندما اقتحم خمسة من عناصر الجماعة التكفيرية مستشفى سردار محمد داود خان في الحي الدبلوماسي بالعاصمة، ما أسفر عن مقتل 23 شخصا وإصابة 50 آخرين.

وقُتل المهاجمون الخمسة في الهجوم، وقام اثنان على الأقل منهم بتفجير أنفسهما عند البوابة وفي مبنى المستشفى الذي يضم 400 سرير.

ونقلت وسائل إعلام عن طبيب بالمستشفى قوله: إن “المسلحين الأربعة لقوا حتفهم من بينهم 3 قتلوا خلال اشتباكات مع حركة طالبان”، مشيراً إلى أن “الوضع في المستشفى عاد إلى طبيعته”.