الخبر وما وراء الخبر

احتجاجات في بروم بحضرموت رفضا لانهيار الوضع الاقتصادي في المناطق المحتلة

6

تواصلت الاحتجاجات الشعبية المنددة بتردي الأوضاع وانهيار العملة في حضرموت, حيث قطع مواطنون غاضبون الأربعاء الطريق الدولي في مدينة ميفع مركز مديرية بروم بمحافظة حضرموت؛ احتجاجاً على الانهيار المستمر للعملة المحلية وارتفاع أسعار المواد الغذائية وانعدام الوقود وانقطاع المرتبات وغيرها من الأزمات الاقتصادية والخدمية المتتالية التي تسببت بها السياسات التي أقدمت عليها قوى العدوان وحكومة المرتزقة.

واتهم المحتجون مسؤولي حكومة الفار هادي بالفساد ونهب المال العام، وتسخير عائدات النفط والغاز لصالح العدوان الذي بدوره يمنحهم الفتات من تلك العائدات المهولة والكفيلة بإصلاح الوضع الاقتصادي والمعيشي في حضرموت وغيرها من المناطق.

وكان محتجون قبل ثلاث أيام قد قطعوا الشوارع الرئيسة في المكلا، معبِّرين عن رفضهم لسياسة التجويع.